وأضاف في خطاب بثه التلفزيون “اليوم تجري عملية جديدة في إدلب وستستمر”، وفق ما أوردت “فرانس برس”. وردا على أسئلة الصحفيين، أوضح الرئيس التركي أن الجيش السوري الحر المعارض يقوم بالعملية، مشيرا إلى أن الجيش التركي “ليس موجودا بعد” في إدلب.

وكان صرح في وقت سابق بأن القوات التركية ستدخل إلى إدلب، فيما يبدو أنه تقاسم المهام بين تركيا وروسيا. وفي أيلول الماضي، تعهد نشر قوات تركية في المحافظة المحاذية لحدود بلاده في إطار اتفاق “خفض التصعيد”، الذي توسطت فيه روسيا الشهر الماضي.

وبدا واضحا أن أنقرة تستعد منذ أسابيع لمعركة في إدلب ضد جبهة فتح الشام التي تسيطر على القسم الأكبر من المحافظة.