المنطقة تتحرك… ومرحلة جديدة تلوح في الأفق

أيّ مراقب للمشهد السياسي لا بدّ من أن يتوقف أمام الحراك المكثف على المستوى الداخلي والخارجي والذي يؤشر إلى بداية دخول المنطقة ولبنان في مرحلة جديدة، من لقاء القمة الروسية – السعودية إلى التطورات الميدانية السورية والعقوبات الأميركية على “حزب الله” وتشديد الخناق على طهران والحوار بين “فتح” و”حماس” برعاية مصرية ودورٍ مصري تقدم مؤخراً إلى الواجهة بالتنسيق مع السعودية، واستفتاء كردستان العراق الذي لم يكن ممكناً حصوله لولا وجود ضوء أخضر إقليمي ودولي، وصولاً إلى العودة السعودية القوية إلى الملف اللبناني وارتفاع منسوب الاشتباك السيادي وإحياء تحالف ثلاثي وولادة معارضة شيعية استفادت من أخطاء من سبقها تعزيزاً لدورها وفعاليته.

ولا شك في أن تلك المقدمات كلَّها تذكّر بالمرحلة التي تلت أحداث 11 أيلول 2001 وكان من نتائجها سقوط “طالبان” في أفغانستان وصدام حسين في العراق وإطلاق ثورة شعبية في لبنان أخرجت الجيش السوري وانطلاق الثورات العربية التي نقلت المنطقة إلى أولوية مواجهة النفوذ الإيراني.

ولا شك أيضاً في أن كل هذا الحراك الداخلي والخارجي لا يحصل من فراغ وليس لتعبئة الوقت الضائع، بل يدخل في سياق حركة خارجية متكاملة من ضمن خطوات مدروسة لا بدّ من أن تتقاطع عاجلاً أم آجلاً مع دينامية داخلية بدأت معالمُها الظهور، وكل ذلك ستكون له ترجماته على أرض الواقع.

فالمنطقة تتحرك ومن الصعوبة بمكان وقف هذا الحراك عن طريق العمل على افتعال حرب معيّنة لتعطيل هذا الحراك ونقل الاهتمام إلى مكان آخر، لأن أي حرب، على نسق اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ستسرّع وتيرة الحراك القائم لا العكس. فما كُتب قد كُتب. والمنطقة مقبلة على تطورات كبرى، والإطاحة بالتسويات كما كان يحصل سابقاً باتت متعذرة.

وفي كل هذا المشهد قد يكون لبنان في المستقبل القريب أو المتوسط ولمرة إضافية أمام فرصة تاريخية لإنهاء أزمته المتمثلة بمصادرة القرار الاستراتيجي للدولة وعودة لبنان دولةً طبيعية، ولكن السؤال الذي يشغل بال الجميع يتمثل بالآتي: هل التسوية التي سيكون لبنان جزءاً منها ستتم على البارد أم أن القوى الساعية إلى استمرار سياسة الأمر الواقع ستعمل على تسخين الساحة اللبنانية ظناً منها أنها قادرة على قلب الطاولة مجدداً؟

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

خبر عاجل