دموعكم يمكن أن تولّد الطاقة

تفتقر الكثير من الدول للمواد الأولية التي يمكن إستخدامها لتوليد الطاقة، أما أكثر من ذلك بدأ العالم بخسارة هذه المواد والبحث عن بديل لها. ولكن ماذا لو قلنا أن البديل هو “الدموع” التي تذرفها العينان؟ أكد الموضوع باحثون من إيرلندا أجروا رداسة حول كيفية توليد الطاقة من الدموع.

ووفقاّ للدراسة فقد تمّ العثور على أنزيم مشترك بين بياض البيض والدموع البشرية يُدعى “الليزوزيم” الذي يمكن إيجاده أيضاً في اللعاب وحليب الثدييات. ويُعتبر الليزوزيم مضادا للبكتيريا  إذ إنه يهاجم جدران خلايا البكتيريا ويعمل على إضعافها.

وبحسب الباحثين، عندما يكون الليزوزيم في حالة بلورية فهو يتمتع بخاصية تسمى كهرضغطية (أو كهربائية ضغطية)، وهذا يعني أن الأنزيم يمكنه تحويل الطاقة الميكانيكية (عند الضغط عليه) إلى طاقة كهربائية.

على سبيل المثال، يتم استخدام المواد الكهرضغطية مثل بلورات الكوارتز في الهواتف النقالة (كعنصر ذبذبة) وجهاز السونار في أعماق المحيطات. وتجدر الإشارة إلى أنّ المواد مثل العظام والخشب والأوتار والبروتينات (بما في ذلك الكولاجين والكيراتين) لها خصائص كهرضغطية.

لدراسة الخصائص الكهرضغطية من الليزوزيم، طبق العلماء الانزيم خلال حالته البلورية على الأفلام، ثم طبقوا القوة الميكانيكية على هذه الأفلام وسجلوا كمية الكهرباء المولدة. ووجد العلماء أن الليزوزيم يمكن أن يولد الكهرباء تماماً كما تفعل بلورات الكوارتز.

أما الملفت في الموضوع هو أن الليزوزيم مادة بيولوجية لذلك يمكن استعماله في التطبيقات الطبية. وبما أن الليزوزيم غير سام يمكن استخدامه في العديد من التطبيقات المبتكرة، مثل النشطات الكهربائية والغلافات المضادة للميكروبات للزرع الطبي.

ويعتقد الباحثون أنه في المستقبل سيتمكنون من استخدام الليزوزيم لتوليد الطاقة للأجهزة الطبية الحيوية التي تُستخدم في أجسام المرضى؛ هذا ويمكن إستخدام الأنزيم للتحكم في إخراج المخدرات من الجسم.

لا يزال الباحثون بحاجة إلى إجراء المزيد من البحوث قبل استخدام الإنزيم لهذه الأغراض، فهل يكون البديل لتوليد الطاقة؟

كريستين الصليبي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

خبر عاجل