بري ينفي كل ما نشر عن لقائه السيسي: أخشى أن يكون الحريري في الإقامة الجبرية!

 

 

نفى المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب نبيه بري كل ما نشر عن مصادر بشأن زيارته مصر ولقائه السيسي، مؤكداً عدم صحة المعلومات.

وكان قد ورد في صحيفة الأخبار أن  الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي دعا خلال اللقاء الذي جمعه برئيس مجلس النواب نبيه بري والذي استمر 45 دقيقة، الى التهدئة والمحافظة على الاستقرار في الداخل اللبناني.

وقد حمّل السيسي برّي رسائل ثلاثاً الى الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله: ان لا يرد في خطابه في المساء على الحريري، ان لا يستفز حزب الله اسرائيل بغية عدم اعطائها اي ذريعة، ان لا يستفز الشارع السنّي في لبنان.

وبحسب السيسي، تبعاً لمعلومات في حوزة مديرية المخابرات العامة، لا ادلة على محاولة اغتيال كان سيتعرض لها رئيس الحكومة اللبنانية، الا انه يأمل في جلاء الاسباب التي تبقيه في السعودية، وان لا يكون بقاؤه هناك سبباً للذريعة هذه. على انه اضاف: «اخشى ان يكون في الاقامة الجبرية”.

بدوره طلب منه رئيس البرلمان اللبناني المساهمة في ردّ اي تداعيات محتملة تنتج عن الاستقالة، فكرّر الرئيس المصري تمسك بلاده باستقرار لبنان وسيادته وامنه الداخلي، مع تأكيدها انها مدركة مخاوف ما نجم عن الاستقالة، وستعمل على تبديد اية اجواء سلبية.

المصدر:
الأخبار

خبر عاجل