“المستقبل”: ننتظر عودة الحريري لحماية الوطن من المخاطر الداهمة

عقدت كتلة “المستقبل” النيابية، اجتماعا طارئا مساء اليوم، في “بيت الوسط”، برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة، ناقشت فيه المستجدات المتصلة بالأوضاع السياسية وعودة الرئيس سعد الحريري إلى بيروت.

وأصدرت بيانا أكدت فيه على الآتي:

“أولا: تدين كتلة المستقبل النيابية أي حملات تستهدف المملكة العربية السعودية وقيادتها، وتعتبر هذه الحملات جزءا من مخطط لتخريب الاستقرار الوطني، وهي تشدد في هذا الشأن على العلاقات الأخوية مع المملكة، وترفض المزايدة عليها وعلى الرئيس الحريري بمحبتها والوفاء لدورها التاريخي في دعم لبنان.

ثانيا: إن الكتلة اذ تؤكد من جديد، رفضها القاطع للتدخل الايراني في شؤون البلدان العربية الشقيقة، وتعتبره عاملا من عوامل تأجيج الفتن والصراعات والحروب في منطقتنا، فإنها تدين الاعتداءات التي تستهدف المملكة من قبل أدوات ايران في اليمن وغيرها، وتدعو إلى كبح هذه الاعتداءات والتدخلات، وتطالب بموقف عربي جامع، من السياسات الايرانية يحمل ايران تبعات ومخاطر ما تقوم به.

ثالثا: تجدد الكتلة وقوفها وراء قيادة الرئيس سعد الحريري، وهي تنتظر بفارغ الصبر عودته إلى لبنان، لتحمل مسؤولياته الوطنية في قيادة المرحلة وحماية الوطن من المخاطر الداهمة”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل