كتلة “المستقبل”: ارتياح كبير لإعلان الحريري عودته في غضون أيام

 

توقفت كتلة “المستقبل” بارتياح كبير أمام إعلان الرئيس سعد الحريري عن عودته إلى بيروت في غضون الأيام المقبلة، ورأت في ذلك “بشارة طيبة بشأن طبيعة المرحلة المقبلة بما يجعلها تتطلع إلى أن تكون بإذن الله في مصلحة لبنان ولاسيما لجهة التقدم على مسار تصحيح علاقات لبنان الخارجية مع أشقائه العرب الذين يتشارك معهم في بناء نظام المصلحة العربية المشتركة، وكذلك من أجل تعزيز التزامه واحترامه للقرارات الدولية ولاسيما تلك الصادرة بشأن لبنان.

من جهة أخرى، ثمنت الكتلة في بيان بعد اجتماعها في “بيت الوسط” برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة، “إطلالة الرئيس الحريري البارحة بكونها إطلالة رجل دولة من قياس رجال الدولة الكبار الذين عرفهم لبنان، وهي إعادة تأكيد لمكانته المميزة في المعادلة الوطنية اللبنانية، فضلا عن أنها رسمت خطوطا واضحة ومسؤولة بشأن المسار المطلوب اتباعه من أجل إخراج لبنان من لعبة المحاور الإقليمية والدولية، وتحديدا لجهة تأكيد التزام سياسة النأي بالنفس عن الصراعات والحروب الدائرة في المنطقة بما في ذلك رفض كل أشكال التدخل الإيراني وأدواته في الشؤون الداخلية لجميع البلدان العربية الشقيقة”.

وأكدت الكتلة “تأييدها الكامل للمواقف التي يتخذها الرئيس الحريري لاسيما لجهة التزام أسلوب الحوار الوطني، منطلقا لمعالجة صحيحة وهادفة للخلافات الداخلية القائمة والأسباب التي دفعت بالبلاد إلى الازمة الراهنة”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل