الراعي بعد لقائه الحريري: النأي بالنفس يقتضي استكمال الامور الى استراتيجية دفاعية مشتركة

أكد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي انه أعلن دعمه وتأييده للحريري واخبره مدى ارتياح اللبنانيين لوجوده على رأس الحكومة في لبنان.

الراعي وبعد لقائه رئيس الحكومة سعد الحريري في السراي الحكومي، اشار الى ان اللبنانيين مطمئنين وعادت البسمة الى وجوههم. وقال: “خطوة اتخاذ الحكومة بكل مكوناتها قرار النأي بالنفس مهم جداً، ويبقى ان على هذه المكونات ان تلتزم والنأي بالنفس يقتضي استكمال الامور الى استراتيجية دفاعية مشتركة”.

واردف: ” على لبنان ان يكون بلداً حيادياً ليخدم جميع الدول العربية بالسلام والعدالة من دون دخوله الى اي محور اقليمي، ولضرورة التزام كل المكونات بالنأي بالنفس”.

وختم: ” تعقد غدا الخميس في بكركي قمة عربية اسلامية وسنتحدث فيها عن القضية الفلسطينية وقضية القدس”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل