الميلاد وأجواؤه الفارحة في جامعة الحكمة

لبّت عائلة جامعة الحكمة دعوة رئيسها الخوري خليل شلفون كهنة وعمداء وأسرة تعليميّة وإداريّة وطالبات وطلّابًا للإحتفال بميلاد المخلص يسوع المسيح، أمام مغارة وشجرة العيد في بهو الجامعة.

بعد صلوات وتراتيل ميلاديّة، ألقى الخوري شلفون كلمة تمنّى فيها أن يحلّ عيدا الميلاد ورأس السنة الميلاديّة بالخير والسلام على لبنان والمنطقة وكلّ العالم. وقال: “نحن ساهرون ومصابيحنا مشتعلة ننتظر عودتك أيها الربّ يسوع. عشيّة هذا العيد المبارك نجتمع لنرفع الصلاة إلى من حلّ سلامًا وخلاصًا لبني البشر، ليعيش عالم اليوم، المليء بالتحديات والأخطار سلامًا وفرحًا. فالمسيح جاء نورًا كي ينير العالمين وجاء حبًّا وصفحًا وسلوى البائسين. وأتمنى للجميع أن نبقى مجتمعين وموحدّين كما نحن الآن امام طفل المغارة ونتمنّى لجميع طالباتنا طلابنا النجاح والتوفيق في الحياة. ولكم يا أبناء الحكمة وبناتها، أنقل لكم بركة وليّ الجامعة سيادة المطران بولس مطر وتمنّياته لكم، بمستقبل زاهر مليء بالنجاح والإزدهار، وكل عام وأنتم وعائلاتكم بخير”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل