أسرار الصحف ليوم الأربعاء 10 كانون الثاني 2018

أسرار الآلهة   – النهار

يسعى مرشحون الى ضرب محاولات التفاهم بين حزبي القوات والكتائب لانهم ربما يكونون ضحيته في حال الاتفاق على تعاون ولوائح مشتركة.
تردد أن موفداً سعودياً سيزور بيروت قبل نهاية الشهر الجاري ويلتقي الرئيسين عون والحريري ويوجه دعوات لزيارة المملكة.

تبدو مدينة زحلة الأكثر ضياعاً في التحالفات الانتخابية المقبلة اذ لا فريق قادراً على الحسم وحده.

يتردّد أن الرئيس أمين الجميل ورئيس الكتائب سامي الجميل قد يزوران كليمنصو للقاء النائب وليد جنبلاط للتباحث معه في الشأن الانتخابي في الجبل.

***********************************

أسرار  الجمهورية

يعتزم تيار سياسي بارز الإنتظار حتى اللحظات الأخيرة قبل إعلان تشكيل لوائحه الإنتخابية تجنُّباً لإحتمال نشوء خلافات داخلية.

تُظهر إحصاءات يُجريها تيار بارز أن مرشحه في إحدى الدوائر يحصل على نتائج أقل من إسم آخر في التيار هو غير مرشح لكن إسمه طُرح على سبيل جسّ النبض.

سُئل أحد الوزراء عن التحالف الخماسي فأجاب: « ما في شي عالأرض والأحزاب لم تبدأ بعد بتحديد تحالفاتها والصورة ستتبلور في شباط».

************************************

أسرار اللواء

غمز    :   يتفاعل التوتر الانتخابي في جسم سياسي ناشط، على خلفية ترشيحات لم تأخذ بعين الاعتبار الأقدميات الحزبية.

لغز   :     تسود أجواء حيرة في أوساط تيّار سياسي جرَّاء موقف شبه جامد لحزب معني!

همس :  لا يُخفي مرجع كبير قلقه على الوضع المالي، على الرغم من التطمينات التي تصدر بين الفينة والأخرى.

******************************************

يقال   في المستقبل

إن جردة العام 2017 في مصرف الاسكان أظهرت تزايد الاقبال على القروض السكنية بعد خفض الفائدة الى 3 % بحيث بلغ مجموع القروض 560 مليار ليرة بعد أن كان في العام السابق 150 مليار ليرة فقط .

****************************************

خلف الكواليس – الشرق

تزداد العلاقة سوءا بين حزب «الكتائب» من جهة و «القوات اللبنانية» و«التيار الوطني الحر» من جهة ثانية، في ضوء المواقف التصعيدية الاخيرة للنائب سامي الجميل، الذي اتهم بمحاولة الاصطياد بالمياه العكرة على ابواب الانتخابات…

اكد مصدر سياسي – حزبي ان  ليس مطروحا للتداول صيغة تحالف «خماسي» للانتخابات النيابية، وان ما قاله الامين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصر الله في كلمته الاخيرة عبر «الميادين» يلتقي مع ما قاله الرئيس الحريري امس.

سأل مرجع ديبلوماسي اوروبي احد المسؤولين عما اذا كان بالامكان الدخول على خط الوساطة بين الرئيسين ميشال عون ونبيه بري فكان الجواب «شو بدك بها الشغلة» …  فخار يكسر بعضه…؟!

****************************************

 

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل