حاصباني: أنجزنا نظاماً متكاملاً للصحة لا يبقي أي مواطن خارج التغطية الشاملة

 

 

هنأ نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني لجنة الادارة والعدل لانجازها نقاش اقتراح القانون المقدم من النائب عاطف مجدلاني.

كلام حاصباني جاء خلال إجتماع لجنة الإدارة والعدل النيابية لمناقشة اقتراح قانون الرعاية الصحية الشاملة للجميع الذي أكد ان وزارة الصحة قدمت ملاحظات بحسب دراسة مستجدة هذه السنة على التغطية الصحية او الرعاية الصحية الشاملة الالزامية، “وكانت دراسة مفصلة مع خبراء وتشمل الكثير من الملاحظات التي وضعت حول هذا الموضوع لتطوير النظام كي لا يبقى اي لبناني من دون تغطية متكاملة من الرعاية الصحية الاولية والرعاية الاستشفائية والعيادات الخارجية. الفكرة التضامنية والتعاضدية بين المواطنين اللبنانيين لتمويل التأمين الصحي الكامل لكل اللبنانيين، جزء كبير منه من موازنة الدولة وجزء منه تعاضدي ومساهمات بسيطة جدا من كل المواطنين اللبنانيين لتدعيم هذه الموازنة الاستشفائية موازنة الرعاية الاولية، للمساهمة في تخفيف الاعباء والاكلاف الصحية على المواطن وعلى الدولة والعناء الذي تتسبب به الفحوص المتكررة التي يجريها المريض كلما هب الى طبيب جديد او كلما دخل مستشفى مختلفا عن المستشفى الذي كان يطبب فيه سابقا. وهكذا نكون انجزنا نظاما متكاملا للصحة في لبنان يقترب أكثر فأكثر الى ان يضم التشارك بين كل الجهات الضامنة، والاهم من ذلك ألا يبقى اي مواطن لبناني خارج التغطية الصحية المتكاملة والصحيحة”.

وتابع حاصباني: “الى ذلك، هناك جزء كبير من المشروع وهو استخدام التكنولوجيا ووجود ملف صحي متكامل لكل مريض يطبب على حساب الدولة اللبنانية إما في وزارة الصحة او اي جهة ضامنة اخرى”.

وشكر “كل الذين ساهموا في هذا الموضوع”، متمنياً ان “يمر هذا الاقتراح عبر الاجراءات المطلوبة منه داخل المجلس النيابي في اقرب فرصة ليفيد منه المواطن”.

وقال: “هذا القانون هو تغطية كاملة لكل اللبنانيين ويشملهم جميعا، وجزء منه مخصص للذين ليس لديهم تغطية من الجهات الضامنة مثل الضمان الاجتماعي وتعاونية موظفي الدولة وغيرها. هناك جزء معين وهو الرعاية الصحية الشاملة وهي تشمل جميع اللبنانيين بغض النظر عن الجهات الضامنة لأن الملف الطبي امر اساسي للقطاع الصحي ككل”.

اما بالنسبة الى المراسيم التطبيقية، فهناك بعض المراسيم التطبيقية لتطبيق القانون، لكن لن ننتظر ذلك، كثير من الامور المشمولة بالقانون بدأ العمل عليها اليوم بالاعمال التنفيذية الموجودة في وزارة الصحة من وضع شبكات وتكنولوجيا وغيرها حتى عندما يقر هذا القانون وتصدر المراسيم التطبيقية والتنظيمية يكون 90 في المئة من العمل قد انجز. ولدينا فترة ستة اشهر مقترحة في هذا القانون ليصبح نافذا من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية عندما يقر في مجلس النواب”.

 

 

حاصباني: هدفنا تأمين التغطية الشاملة لجميع اللبنانيين

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل