كتلة “المستقبل”: نؤكد الدعم الكامل لمنظمة “الأونرا”

 

اعتبرت كتلة “المستقبل” أن “تجميد الولايات المتحدة لجزء من مساهمتها في موازنة منظمة “الاونروا”، خطوة يقصد منها الحد من قدرة هذه المنظمة على تأدية دورها وبرامجها والتزاماتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين”.

أكدت الكتلة بعد اجتماع لها في “بيت الوسط” على دعمها “الكامل لهذه المنظمة الدولية في إغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، مشددة على “أهمية تأمين مصادر الدعم الدولي الاضافي لبرامج “الأونروا”، وأملت من “الولايات المتحدة إعادة النظر في موقفها من هذه المنظمة والاستمرار في دعم هذه المؤسسة الدولية الانسانية التي تعنى بالإنسان الفلسطيني في البلدان المضيفة له”.

واستنكرت الكتلة “أشد الاستنكار المجزرة المؤلمة والمأساة التي تعرض لها عدد من المواطنين السوريين ومن بينهم عدد من الاطفال الذين كانوا يحاولون الدخول إلى لبنان عبر المسالك غير الشرعية، بالتعاون مع عدد من المهربين الذين يجب على الأجهزة الامنية المعنية ايقافهم واتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم.

ولفتت إلى أن “هذا الحدث المؤلم قد أعاد إلى الأذهان وفاة الطفل السوري ايلان الكردي الذي قذفته الأمواج على شاطىء تركيا صيف العام 2015، وهو الذي خاطر مع أهله بحياتهم هربا من جور النظام السوري”، معتبرة ان “هذه الجرائم ومثلها كثير التي تستهدف الشعب السوري ويتحمل مسؤوليتها النظام السوري الذي حول سوريا الى جحيم يهرب منه الشعب السوري ويموت في ارجاء العالم اما غرقا او تجمدا او قتلا في بلاده”.

 

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل