كوريا الشمالية تخرق العقوبات الدولية عبر روسيا

 

افادت ثلاثة مصادر في أجهزة مخابرات بغرب أوروبا أن كوريا الشمالية شحنت كميات من الفحم إلى روسيا العام الماضي وأن هذه الشحنات نقلت بعد ذلك إلى كوريا الجنوبية واليابان في انتهاك على الأرجح لعقوبات الأمم المتحدة على بيونغيانغ.

وحظر مجلس الأمن الدولي صادرات كوريا الشمالية من الفحم في الخامس من آب الماضي بموجب عقوبات تستهدف قطع مصدر مهم من العملة الأجنبية التي تحتاجها بيونغيانغ لتمويل برنامجها للأسلحة النووية والصواريخ طويلة المدى.

وقالت المصادر: “رغم العقوبات فإن كوريا الشمالية شحنت الفحم ثلاث مرات على الأقل إلى مينائي ناخودكا وخولمسك الروسيين وتم تفريغ الشحنات على أرصفة الميناءين ثم أعيد تحميلها على سفن نقلتها إلى كوريا الجنوبية أو اليابان”.

وفي سياق منفصل أشار مصدر غربي في قطاع الشحن إلى أن بعض الشحنات وصلت إلى اليابان وكوريا الجنوبية في تشرين الأول العام الماضي. وأكد مصدر أمني أميركي أيضًا وجود تجارة للفحم عبر روسيا وإعتبر إنها مستمرة.

وقال مصدر أمني أوروبي: “أصبح ميناء ناخودكا الروسي مركزًا مهما لشحن فحم كوريا الشمالية”.

وحين طلب منه الرد على التقرير رأى المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف اليوم الجمعة أن روسيا ملتزمة بالقانون الدولي.

ولدى سؤاله عن الشحنات قال متحدث باسم الخارجية الأميركية: “من الواضح أن روسيا تحتاج لفعل المزيد. المطلوب من كل الدول أعضاء الأمم المتحدة بما فيها روسيا تطبيق العقوبات بنية حسنة ونتوقع منها جميعًا أن تفعل ذلك.”

 

المصدر:
Sky News

خبر عاجل