فنيانوس تابع خطة النقل العام وتبلغ أن إيرادات الشهر الحالي للمرفأ تجاوزت مليوني دولار

 

 

تناول وزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، في حضور مدير مكتبه شكيب خوري، مع وفد من نقابة الاتحاد العمالي العام برئاسة النقيب بشارة الاسمر، أوضاع النقابة وشؤونا عمالية وخطة النقل البري وضرورة الإسراع في تنفيذها لإطلاقها بالسرعة الممكنة.

ولفت الأسمر الى ان “الوزير مهتم جدا وكانت له اليد الطولى في إنتاج خطة النقل العام، لأنها تعنى بشؤون المواطنين وتخفف عنهم الأعباء ومشقات النقل”، مشيرًا الى أنه تم الاتفاق على عقد اجتماع مشترك مع الوزير ونقابات واتحادات النقل لإطلاق خطة النقل البري قريبًا.

وتسلم الوزير من مدير مرفأ طرابلس أحمد تامر تقريرًا عن المشاريع التطويرية المخطط تنفيذها خلال العام الحالي والسنوات المقبلة، خصوصًا تلك الممولة من البنك الاسلامي للتنمية التي ستحول مرفأ طرابلس من مرفأ بحري الى مرفأ لوجستي متكامل، اضافةً الى أن المرفأ أصبح مرفأ محوريا لتفريغ سفن الحبوب الضخمة بعد وصول سفينة جورجيا، والتي تعتبر أكبر سفينة حبوب في العالم.

وأكد تامر أن لفنيانوس “رؤية مستقبلية لمرفأ طرابلس ستؤدي الى تحويله موقعا استراتيجيا للنقل البحري، بما يخدم محافظة الشمال ولبنان والدول العربية وتشغيل اليد العاملة للحد من هجرة الشباب الى الخارج”، مشيرا الى أن “المرفأ حقق خلال الشهر الاول من السنة الحالية رقما قياسيا غير مسبوق في الإيرادات منذ تأسيسه، حيث تجاوز مليوني دولار أميركي”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل