لجنة موظفي تعاونية الدولة تعلن الاضراب المفتوح بدءاً من الخميس

أعلنت لجنة موظفي تعاونية الدولة الإضراب المفتوح بدءا من صباح الخميس المقبل، رفضا لما آلت إليه الأمور بعد 6 أشهر من الانتظار، وللمطالبة بالعمل على إصدار مرسوم منصف وعادل، لا سيما لناحية الاستفادة من الدرجات الثلاث.

ودعت في بيان، كل الروابط والاتحادات النقابية والعمالية إلى الوقوف معها في مبنى الادارة المركزية، تعبيرا عن التضامن ووحدة الموقف.

وأشارت اللجنة إلى أنه وبعد ستة أشهر من إقرار قانون سلسلة الرتب والرواتب، موظفو التعاونية بانتظار صدور مرسوم تعديل رواتبهم ليتبين لهم أن هذه المدة ما كانت الا للماطلة والتسويف، بهدف حرمانهم الاستفادة من الدرجات الثلاث، مثمنةً ما بذله المدير العام جاهدا، رغبة وقناعة منه، بتثبيت حق موظف التعاونية.

وأسفت أن السلطة لم تجد في كل القرارات والأنظمة والقوانين النافذة، ما يستوجب ويبرر الاستفادة من الدرجات الثلاث، معتبرةً أن “قرار سلطة الوصاية مجحف وغير منصف، ويتعارض مع القرارات والانظمة والقوانين النافذة التي تحكم تعاونية موظفي الدولة وموظفيها”.

وأكدت أن “موظفي التعاونية، كما لم يقبلوا في السابق، لا يمكنهم اليوم أن يقبلوا بأي إجحاف وظلم يلحق بهم”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل