وداعاً لغسيل الكلى… قريباً

كشفت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية عن توصل علماء بريطانيين إلى تخليق كلى من الخلايا الجذعية تستطيع القيام بمهام الكلى البشرية، ويمكن ربطها مباشرة مع جسم الإنسان.

ولفتت الصحيفة الى أن خلق كلى بشرية من الخلايا الجذعية خطوة هامة لعلاج الكلى البشرية إذا تعرضت للتلف، وبينت أنه يمكن ربطها بالأوعية الدموية لتقوم بتنقية الدم وإنتاج البول.

ونقلت عن الدكتورة سوزان كيمبر، قائدة الفريق البحثي في جامعة “مانشستر” البريطانية: “إنها أول مرة نقوم فيها بوضع كلى تم تخليقها لتعمل داخل جسم حي”.

وأضافت: “تم حقن مادة ملونة داخل جسم الفئران المستخدمة في التجارب”، مشيرة إلى أنها قامت بتنقية الدم من تلك المادة.

وتحدثت الصحيفة عن وجود جهود واسعة لتصنيع الكلى الصناعية داخل المعامل، لكن زراعتها تعد التحدي الأكبر.

وبيّن موقع جامعة “مانشستر” البريطانية أن النتائج الجديدة التي تمّ التوصل إليها ستكون بمثابة علامة فارقة في مجال علاج مرضى الكلى في العالم.

وبحسب الصحيفة، فإن مليوني شخص حول العالم يتلقون العلاج من أمراض متعلقة بفشل في وظائف الكلى، بينما يموت مليونا شخص سنويا بمرض الفشل الكلوي.

المصدر:
الإندبندنت

خبر عاجل