محفوض: العدالة مهما تأخرت تبقى أفضل من عدم تحقيقها

اعتبر رئيس حركة التغيير ايلي محفوض أن “للمشككين والرافضين لفكرة نشوء المحكمة الدولية الخاصة بلبنان سؤال: ماذا لو لم تكن هذه المحكمة ما الذي كان سيحلّ بقضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري”؟

وتابع محفوض عبر حسابه الخاص على “تويتر”: “الجواب كان سيكون مصير هذا الملف كسائر ملفات الاغتيالات التي طالت شخصيات لبنانية لذا فان العدالة مهما تأخرت تبقى أفضل من عدم تحقيقها”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل