الأمطار الغزيرة والسيول تسببت بأضرار كبيرة في الضنية

خلفت الأمطار الغزيرة التي هطلت في الضنية أضرارا كبيرة سواء في الممتلكات الخاصة أو على بعض الطرقات التي تعرضت لانهيارات جزئية.

ففي بلدة إيزال تسببت السيول التي تدفقت على الطرقات بسبب غزارة الأمطار بانهيار جزئي للطريق الرئيسي في البلدة، ما دفع ورش البلدية واتحاد بلديات الضنية إلى الإستعانة بجرافات عملت على رفع الأتربة والصخور وأعادت فتح الطريق التي سدت جزئيا أمام المواطنين.

كما أدت الأمطار والسيول التي تدفقت إلى مزارع تربية الدواجن في البلدة إلى إلحاق أضرار كبيرة فيها، قدرت بشكل أولي بما لا يقل عن نفوق 11 ألف فرخ من الدواجن.

وناشد أصحاب المداجن الجهات المعنية كافة، وعلى رأسها هيئة الإغاثة العليا، إرسال مراقبين للكشف على الأضرار التي لحقت بهم والتعويض عليهم.

كما تسببت السيول في تدفق أتربة وحجارة وصخور على الطريق الرئيسية المؤدية إلى بلدات الضنية وقراها جردها، ما دفع ورش البلديات واتحاد بلديات الضنية إلى رفعها صباحا من وسط الطرقات وإعادة فتحها مجددا.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل