بالفيديو: الغوطة الشرقية… مقبرة البشر والمفاوضات

بين الغبار والأنقاض، تخرج صرخات الأطفال بعد استهداف قوات الاسد، أمس الاثنين، لمنطقة الغوطة الشرقية، وأسفر عن سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى من المدنيين.

واستهدف النظام السوري بالغارات والمدافع والصواريخ منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة، قرب دمشق، موقعةً اكثر من 100 قتيل من المدنيين، بعد تعزيزات عسكرية مكثفة تنذر بهجوم وشيك على معقل الفصائل المعارضة الأخير قرب العاصمة.

واكتظَّت مستشفيات الغوطة الشرقية بالمصابين، وبينهم كثير من الأطفال، في منطقة تعاني نقصاً حاداً في المواد والمعدات الطبية، جراء حصار محكم تفرضه قوات النظام عليها منذ 2013.

"بدي أمي .. بدي أطلع مع أمي كرمال الله ياعمو"هي صرخاات .. من ألم .. من قهر ، لأطفال يبحثون عن أمهم بين الغبار والأنقاض .. يصرخون وينادون المسعفينهل لكم أن تتخيلو ما يحصل عبر هذا المشهد ؟!#حمورية في غوطة دمشق قبل قليل على وقع مجزرة ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى!#_أنقذوا_الغوطة

Geplaatst door ‎معاذ الشامي‎ op maandag 19 februari 2018

وقال منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية في سوريا بانوس مومتزيس، الإثنين، إن استهداف المدنيين في الغوطة الشرقية “يجب أن يتوقف حالاً”، في وقت “يخرج الوضع الإنساني عن السيطرة”، وأبدى قلقه العميق إزاء التصعيد الأخير لأعمال العنف في الغوطة الشرقية.

واتهم “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” روسيا بأنها تريد دفن العملية السياسية من خلال هذا التصعيد.

وأضاف في بيان له: “لم تكن حرب الإبادة الجماعية ولا الاعتداء الهمجي ليقعا على أهالي الغوطة، لولا الصمت الدولي المطبق”.

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن:” إن التصعيد الجديد يُمهد لهجوم بري لقوات النظام بعدما استكملت تعزيزاتها العسكرية قرب الغوطة”.

وتترافق الاستعدادات مع مفاوضات “بين قوات النظام والفصائل المعارضة” هدفها خروج “هيئة تحرير الشام” (“جبهة النصرة” سابقاً) من الغوطة، وفق عبدالرحمن الذي اعتبر أن بدء الهجوم مرتبط بفشل هذه المفاوضات.

ويقتصر تواجد “هيئة تحرير الشام” في الغوطة على مئات المقاتلين في بعض المقار، وبشكل محدود في حي جوبر الدمشقي المحاذي لها.

لكن “جيش الإسلام”، الفصيل الأقوى في الغوطة، ينفي مشاركته في أي مفاوضات حالياً مع النظام. وقال مدير مكتبه السياسي ياسر دلوان: “إذا اختار النظام الحل العسكري مرة أخرى سيرى ما يسوغه في الغوطة الشرقية”.

روسيا تدعو إلى تكرار “سيناريو حلب” في الغوطة الشرقية!

المصدر:
RT

خبر عاجل