مجلس الأمن يُقر وقف إطلاق النار في سوريا… وطائرات النظام ترّد بقصف جوي على الغوطة الشرقية

وافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع، السبت، على مشروع قرار ينص على وقف لإطلاق النار في سوريا لثلاثين يوما، وذلك بعد مفاوضات استمرت أكثر من أسبوع لتمريره.

وأيدت روسيا، حليفة النظام في سوريا، القرار، بعد سلسلة مفاوضات في اللحظة الأخيرة. وصوت أعضاء المجلس الخمسة عشر على القرار الكويتي السويدي الذي ينص على وقف لإطلاق النار في سوريا لمدة 30 يوما.

وينص القرار الذي اتخذ الرقم 2401 على ما يلي:

– مطالبة جميع الأطراف بوقف إطلاق النار دون تأخير في كافة مناطق سوريا لمدة 30 يوما على الأقل

– السماح بشكل فوري للأمم المتحدة وشركائها بإجراء عمليات الإجلاء الطبي بشكل آمن وغير مشروط.

– مطالبة جميع الأطراف بتيسير المرور الآمن ودون عراقيل للعاملين في المجال الطبي والإنساني

– الطلب من جميع الأطراف رفع الحصار عن المناطق المأهولة بالسكان بما في ذلك الغوطة الشرقية.

وجرت مشاورات حول مشروع القرار المتعلق بالهدنة منذ 9 شباط الجاري، مع شن القوات الحكومية السورية حملة قصف جوي كثيفة تستهدف الغوطة الشرقية قرب دمشق التي تسيطر عليها المعارضة، مما أسفر عن مقتل ما يزيد عن 400 مدني.

وقد أعلن المرصد السوري أنّه وبعد دقائق من إعلان القرار ردّت طائرات النظام السوريّ بالقصف على مناطق المعارضة.

 

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل