ريسولاريس يحسّن قوّة عضلات مرضى الFSHD

كتبنا سابقاً عن مرض يصيب عضلات الجسم ويُضعفها ويُدعى facioscapulohumeral dystrophy أو FSHD أي ضمور عضلات الوجه والكتفين وأعلى الذراعين. (لمزيد من المعلومات يمكنم زيارة الرابط التالي: https://www.lebanese-forces.com/2017/01/16/facioscapulohumeral-muscular-dystrophy-symptoms-and-causes/). الملفت في الموضوع أنّ إحدى شركات تصنيع الأدوية إستطاعت تطوير دواء لهذا المرض يساعد في تحسين قوّة العضلات بعد أن فقد المرضى الامل في إيجاد علاج أو حلّ لمرضهم.

قدّمت شركة aTyr Pharma، المصنّعة للعلاج، النتائج في المؤتمر السنوي الدولي ال22 للجمعية العالمية للعضلات في سانت مالو- فرنسا. وقد أشارت الدراسة الإستكشافية أنّ المشاركون في التجربة، والذين تراوحت أعمارهم بين 16 و20 سنة من العمر، تابعوا العلاج (ريسولاريس Resolaris) جيداً.

63% من المرضى تحسنت لديهم درجات قوة العضلات منذ بداية العلاج حتى نهايته؛ وقال الباحثون ان معدل التغيرات فى درجات القوّة فاق 3.8%. بالإضافة إلى ذلك، 67% من المرضى حسّنوا درجات نوعية حياة التقاطع العصبي – العضلي فردياً لديهم (INQoL). وقد استخدم المرضى أداة الإبلاغ الذاتي لتقييم عبء المرض مما أتاح للباحثين تسجيل البيانات.

وقال الباحثون إن معظم المرضى المشاركين لم يزدادوا سوءا، لكن النتائج أظهرت ضرورة إقامة تجارب سريرية إضافية وتطوير العلاج ليطال كل الفئات العمرية.

أما ريسولاريس فيشتقّ من بروتين طبيعي، وهو الحامض الاميني أمينواسيل للحمض النووي الريبي النقال tRNA لأنزيم synthetase  (histidine aminoacyl tRNA synthetase أو HARS)، الذي يعتقد العلماء أنّه يمكن أن يعيد الجهاز المناعي في الأنسجة المريضة إلى حالة أكثر طبيعية دون التدخل في الحصانة الشاملة.

يُعتبر الhistidine (يختصر ب His أو H) الحمض الاميني الذي يُستخدم في التركيب الحيوي للبروتينات. أما ال aminoacyl tRNA synthetase فهو الانزيم الذي يعلق الأحماض الأمينية المناسبة على الحمض الريبي النووي النقال لها.

الجدير ذكره هو أنّ شركة aTyr Pharma للعلاجات الحيوية تعمل وتطوّر العلاجات القائمة على المناعة للأمراض النادرة الشديدة والمتوسطة المناعة ومختلف أنواع السرطانات.

كريستين الصليبي

خبر عاجل