دي ميستورا: قوات النظام تُصَعد هجومها الشامل على الغوطة

 

شدد الموفد الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، ان قوات النظام السوري تصعد هجومها الشامل على الغوطة.

واعتبر ان الأمم المتحدة تعمل من أجل وصول المساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية، لافتًا إلى أن الأمم المتحدة تعمل لتسيير الاتصالات بين روسيا وجماعتي فيلق الرحمن وأحرار الشام بدون نتيجة حتى الآن.

وأضاف دي ميستورا، إن المدنيين في الغوطة يطالبون بالضغط لوقف إطلاق النار، وقال: “نعمل لتطبيق وقف إطلاق النار في جميع أرجاء الغوطة بعد سريانه في الغوطة، لافتًا إلى أن قوات النظام السوري تصعد هجومها البري والجوي على الغوطة”.

وأوضح دي ميستورا، أن جهود مكافحة الإرهاب ليست عذرًا لانتهاك القانون الدوليّ، مؤكدًا أن المدنيين في الغوطة الشرقية على شفا الانهيار.

واكد ان الاتهامات بإستخدام أسلحة حارقة في الغوطة مقلقة، مضيفًا: “لا يمكن تجاهل الاتهامات بإستخدام الأسلحة الكيمياوية في الغوطة، وقلقون جدًا من الأوضاع التي يعيشها المدنيون في كل أنحاء سوريا”.

المصدر:
العربية

خبر عاجل