اعتصام لمياومي الكهرباء في عاليه… الأسمر: إذا لم تحل المشكلة سنصعّد

اكد رئيس الاتحاد العمالي العام بشاره الاسمر أنه إذا لم تحل مشكلة الكهرباء فورًا، فسيتم التصعيد الخميس.

كما ناشد الأسمر خلال اعتصام أقامه العمال المياومون وجباة الاكراء في جميع دوائر شركات كهرباء منطقة عاليه والشوف الوزير لمساعدتهم في الحل.

كما أكد أنه إذا لم تحل المشكلة سيتم التحرك امام مجلس الوزراء الى اقفال الطرقات للوصول الى حقهم.

بيان

بعد ذلك تلا عدنان بريش بيانا باسم المعتصمين جاء فيه: “نحن مياومو وجباة مؤسسة كهرباء لبنان بشكل عام وفي دوائر جبل لبنان الجنوبي بشكل خاص لم نكن يوما من دعاة الاضراب والتوقف عن العمل، بل بكل تفان واخلاص مع شركات مقدمي الخدمات ومؤسسة كهرباء لبنان للنهوض بالمؤسسة وتحقيق نجاحها، الا ان شركات مقدمي الخدمات وعلى رأسها شركة دباس والتي وقعت عقدا من الباطن مع شركة “اي بور اند سيرفسز” لصاحبها المهندس رياض الاسعد، والزمنا بتوقيع عقود عمل معها لم تكن على مستوى المسؤوليات التي انيطت بها فقرار اقفال الدوائر جاء دفاعا عن مصيرنا بعد وعود بدفع رواتب ثلاثة اشهر ومستحقات متراكمة وغيرها من العام 2012، وبالرغم من عدم دفع الحقوق المكتسبة فقد بادرت الشركة وللمرة الثانية الى صرف 122 موظفا من بينهم 100 مياوم وجابي”.

اضاف: نعود ونذكر بمطالبنا المحقة وهي:

– ايجاد حل سريع لدفع الرواتب والمستحقات ومتابعة الاعمال من قبل جميع العمال والمياومين بالدوائر لمصلحة مؤسسة كهرباء لبنان رب العمل الاساسي للمياومين ولو بحل مؤقت ريثما يتم حل الموضوع بشكل كامل.

– اخذ الفائض من الناجحين والبالغ عددهم 139 مياوما والتي تدعي مؤسسة كهرباء لبنان بعدم وجود شواغر لهم علما ان المؤسسة اصدرت ثلاث مذكرات خلال السنتين الماضيتين قامت بادخال حوالى 350 مياوما جديدا كيد عاملة داعمة للمؤسسة لاهداف انتخابية بحت.

– تنفيذ القانون 287 وتحديد مواعيد لاجراء المباريات للفئات المتبقية.

4- العمل على تحسين التعويضات لمن تجاوز السن وخاصة ان المماطلة بالملف افقدت احقية اجراء الامتحانات لعدد كبير من المياومين والجباة”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل