العثور على جثة الصحافية المفقودة

 

عثر على جثة صحافية سلفادورية أبلغ عن فقدانها أمس الأحد، على جانب طريق سريع في شمال البلاد، على ما ذكرت تقارير إعلامية.

وعثر على جثة الصحافية كارلا تورسيوس البالغة 33 عامًا على جانب طريق سريع في ضواحي مدينة سانتا روزا غواخيبيلين على بعد حوالى 100 كلم شمال سان سلفادور.

وذكرت صحيفة “لابرنسا غرافيكا” على “تويتر” أن الصحافية كارلا تورسيوس قتلت.

ونقلت “وكالة الصحافة الفرنسية” عن مكتب المدعي العام أنه تم العثور على جثة سيدة مخنوقة على الأرجح على طريق سريع، مشيرًا إلى عدم وجود مستندات هوية بحوزتها وأن الجثة نقلت للخضوع لتحاليل الطب الشرعي.

لكن صحيفة “لابرنسا غرافيكا” أوضحت أن زوج تورسيوس تعرف إلى جثة زوجته من طريق ملابسها وعلامة في جسدها.

وكتبت الصحيفة على “تويتر”: “نتعاطف مع أسرتك في هذه الأوقات العصيبة”، مصحوبة بصورة للصحافية الضحية.

وأبلغ زوج تورسيوس واصدقاؤها عن فقدانها في وقت سابق.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل