الدويلة لن تستمر على حساب الدولة… أبي اللمع: متمسكون بمبادئ 14 آذار

أقامت منسقية المتن الشمالي في حزب “القوات اللبنانية” لقاءً إنتخابيًا للمرشح عن المقعد الماروني في المتن الشمالي ماجد إدي أبي اللمع بالتعاون مع الجامعة الشعبية في جهاز التنشئة السياسية والرفيق فريد دعيبس حول “كيفية الإقتراع” في مطعم قصر البحيرة – الزعرور.

وحضر اللقاء كلاً من المرشح عن المقعد الماروني في المتن الشمالي رازي الحاج، منسق المتن الشمالي جان أبي حيدر، رئيس بلدية الخنشارة أسعد رياشي، رئيس بلدية المروج إيلي داغر وعدد من المخاتير.

إفتتح اللقاء بالنشيد الوطني والنشيد القواتي، وقدم اللقاء المحامي بيار شتت.

أما أبي اللمع فنوه بالتضحيات التي قدمتها “القوات اللبنانية” على مر السنين ولا زالت تقدمها تحت سقف مبادئ 14 آذار، مشيرًا إلى أن النضال مستمر ولن ينتهي إلى عند تحقيق دولة المؤسسات.

وقال: “نحن متمسكون بمبادئ 14 آذار والدويلة لن تستمر على حساب الدولة لا بل عليها أن تنتهي لمصلحة الدولة بأي وسيلة كانت، وستبقي الدولة بشروطنا لا بشروط غيرنا”.

وأضاف: “المتن قدم تضحيات كبيرة على مستوى المواطن واليوم على مستوى الضرائب. اللامركزية الإدارية هي الحل لأكثرية المشاكل وعلى كل المستويات. المتن الشمالي لم يعد قضاء ناءٍ والإكتظاظ السكاني جعل من هذا القضاء مدينة”.

وتطرق أبي اللمع إلى المشاكل الإنمائية التي يعاني منها المتن، فقال: “القضاء يعاني من سلسلة مشاكل لا تحصى ولا تعد أهمها غياب كامل للبنى التحتية، إكتظاظ سكاني، لا خدمات إستشفائية، عدا عن وجود مستشفى حكومي واحد، شبكات مياه معدومة، جسور غير صالحة تبنى على حساب مصلحة المنطقة والمواطنين”.

أما عن أزمة الكهرباء، فاعتبر أبي اللمع أنه من المعيب أن تتم الصفقات على حساب المواطنين وقال: “نريد حلولًا دائمة لا مشاريع باهظة وموقتة”.

وكان بعدها شرح لكيفية الإقتراع وفقًا للقانون النسبي مع الرفيق فريد دعيبس ومن نقاش بين الحضور وكل من أبي اللمع ودعبيس.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل