الرياشي من كندا: المصالحة باقية رغم كل الشوائب التي تسود العلاقة بين “التيار” و”القوات”

وزير الإعلام اللبناني ملحم الرياشي في كندا

زار وزير الإعلام ملحم الرياشي والوفد المرافق، ضمن جولته الكندية، السفارة اللبنانية في اوتاوا، حيث التقى السفير فادي زيادة وبحث معه في الترتيبات التي تقوم بها السفارة والقنصليات لمواكبة الانتخابات النيابية، والتي ستجرى في التاسع والعشرين من نيسان الجاري.

واستبقى زيادة الوزير الرياشي والوفد المرافق الى الغداء.

كذلك زار الرياشي والوفد المرافق مطرانية مار مارون في مونتريال حيث التقى راعي الأبرشية المطران بول مروان تابت، في حضور المونسنيور فرنسيس ضومط وشخصيات اقتصادية وإعلامية. ورحب تابت بالرياشي وأثنى على الجهود التي بذلها من اجل إتمام المصالحة بين “القوات اللبنانية” و”التيار الوطني الحرّ”، متمنيًا له التوفيق في زيارته وفي مهماته الموكلة اليه في الوزارة.

بدوره، شكر الرياشي المطران تابت على استقباله وتطرق في كلمة مقتضبة الى المصالحة التاريخية، فأكد ان هذه المصالحة باقية رغم كل الشوائب التي تسود العلاقة بين “التيار” و”القوات”.

بعدها انتقل الى مركز “القوات اللبنانية” في مونتريال حيث كان له لقاء مع الماكينة الانتخابية التي اجرت محاكاة عملانية ليوم الانتخاب. واستطلع من القيمين الجهد الذي يقوم به كل فرد من افراد المركز، ووعد بنقل انطباعه الى رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل