المعارضة الفنزويلية تدعو إلى التظاهر ضد احتيال مادورو قبل أيام من انتخابات الرئاسة

دعت المعارضة الفنزويلية إلى التظاهر في السادس عشر من أيار، قبل بضعة أيام من الإنتخابات الرئاسية التي يسعى خلالها الرئيس المنتهية ولايته نيكولاس مادورو إلى إعادة انتخابه، وذلك رفضا لما تسميه المعارضة “احتيالا”.

ودغا النائب خوان أندرس ميخيا خلال مؤتمر صحافي باسم حركة “فرنتي أمبوليو”، “البلاد كلها إلى تجمع سلمي من أجل أن نقول بوضوح إن الإنتخابات الرئاسية في عشرين أيار هي عملية احتيالية”.

ويذكر أن هذه الحركة التي نشأت على خلفية رفض الإنتخابات الرئاسية المبكرة، تضم بالإضافة إلى طاولة الوحدة الديموقراطية (التحالف الرئيسي للمعارضة)، نحو عشرين حزبا معارضا للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو ، من اليسار واليمين، فضلا عن ممثلين عن الجامعات ومنظمات غير حكومية ومنشقين عن الحزب الإشتراكي الحاكم.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل