مرحلة جديدة في الأفق اللبناني

اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في تصريح له اليوم “ان مرحلة ما بعد الانتخابات النيابية ستشهد تشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة”، وذلك في مؤشر واضح ان الكلام عن حكومة أكثرية انتهى، وان العمل سيتركز في المرحلة المقبلة على تشكيل حكومة جامعة تعكس التوازنات التي أفرزتها الانتخابات النيابية.

ومعلوم ان الآمال المعقودة على الحكومة الثانية في عهد الرئيس عون كبيرة جدا في ظل إصرار معظم القوى السياسية على الشروع بمقاربات جذرية للملفات الحياتية والمعيشية والاجتماعية والإدارية التي تسهِّل حياة الناس الذين ينظرون بعين الأمل إلى المرحلة الجديدة وينتظرون تحويل البلد إلى ورشة تنقله من مكان إلى آخر.

ولذلك، فإن المطلوب استعجال التأليف من أجل الاتكاء على “المومنتم” المحلي الذي ولدته الانتخابات من حيوية ودينامية وفرصة متجددة لا يجب تفويتها، وعلى “المومنتم” الدولي الذي ساهم في تنظيم مؤتمرات عدة دعما لمشروع الدولة في لبنان اقتصاديا وماليا وأمنيا ومؤسساتيا..

ولكن الاستعجال لا يعني إطلاقا القفز فوق الوقائع والحقائق التي أفرزتها الانتخابات، حيث ان الإصلاح الفعلي يبدأ من خلال إشعار الناس ان المرحلة الجديدة تتميز بنهج جديد وروحية جديدة تعطي كل طرف وزنه وحقه بعيدا عن اي حسابات فئوية ومصلحية وذاتية وتستظل القانون في عملها وممارستها.

وفي هذا الوقت استأثرت العقوبات الأميركية-السعودية على “حزب الله” باهتمام واسع من زاوية تأثيرها على الوضع السياسي وتحديدا تأليف الحكومة، فيما هناك وجهة نظر مقابلة تقول ان المستجدات الأخيرة سوف تسرع في وتيرة التشكيل في ظل مصلحة دولية باستقرار لبنان وتحييده عن صراعات المنطقة والحريق السوري.

الموقف اليوم: مرحلة جديدة في الأفق اللبناني

الموقف اليوم: مرحلة جديدة في الأفق اللبناني

Geplaatst door Lebanese Forces op Vrijdag 18 mei 2018

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل