رؤية غير مسبوقة لـ”مسقط رأس” النجوم

ابتكر العلماء الخارطة الأكثر تفصيلًا حتى الآن لسحابة الجبار، أقرب “مصنع” ضخم للنجوم من الأرض، وهو ما يكشف عن رؤية غير مسبوقة للبيئة التي تخرج أجراما مشابهة لنظامنا الشمسي.

وتعتبر سحابة الجبار A الجزيئية “Orion A”، أقرب منطقة لتشكل النجوم عالية الكثافة، وتحتوي أجسامًا تنتمي للعديد من المراحل التطورية، إحدى السحابتين الجزيئيتين الضخمتين في مجمع سحابة الجبار الجزيئي OMC، وتقع على بعد 1000 إلى 1400 سنة ضوئية.

وتتضمن بيئات تشكيل سحابة الجبار A الجزيئية العديد من العناقيد المجرية التي تشبه العناقيد التي  يحتمل أن تكون قد تشكلت فيها الشمس.

ويمكن أن تساعد الخارطة الجديدة العلماء على فهم أفضل لكيفية تشكل النجوم في هذه البيئات، وكيف تؤثر في محيطها أثناء نموها.

وقال الباحث في علم الفلك في جامعة ييل، هيكتور جي أرس: “البيانات التي نقدمها هنا ستفيد في البحث في مجموعة واسعة من المراحل التطورية لعملية تشكل النجوم وبيئة تشكلها”.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل