استراتيجية أميركية جديدة للتعامل مع إيران… وأقسى عقوبات في التاريخ عليها!

تحدث وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الاثنين، عن أقسى عقوبات في التاريخ على إيران، وذلك خلال إعلانه الاستراتيجية الأميركية الجديدة للتعامل مع طهران، عقب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني.

وشملت الاستراتيجية الأميركية 12 شرطًا، من شأنها أن تجعل إيران، لو نفذت هذه الشروط، بلدًا في تناغم مع محيطه والعالم، حيث إن بومبيو شدَّد على أن العقوبات على إيران ستنتهي فورًا بمجرد تنفيذ ما هو مطلوب منها.

أما المطالب الأميركية الـ12 فهي:

1- وقف محاولات تطوير سلاح نووي.

2- السماح لمفتشي الوكالة الدولية بدخول كل المواقع النووية.

3- وقف إنتاج أي صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية.

4- الكشف عن جهودها السابقة لبناء سلاح نووي.

5- وقف دعم الإرهاب وخاصة حماس و”حزب الله” والجهاد الإسلامي.

6- وقف دعم الميليشيات الشيعية في المنطقة والحوثيين.

7- سحب قواتها من سوريا.

8- وقف دعم طالبان وجماعات إرهابية في أفغانستان.

9- وقف استضافة قيادات القاعدة.

10- وقف تهديد دول جوارها.

11- الإفراج عن كافة المعتقلين الأميركيين في إيران.

12- وقف عمليات القرصنة الإلكترونية.

ويأتي الإعلان عن الاستراتيجية الأميركية بعد أسبوع على إعلان الرئيس، دونالد ترمب، الانسحاب من الاتفاق، الذي وقعه سلفه، باراك أوباما، مع إيران والقوى العالمية.

كان الحلفاء الأوروبيون قد ناشدوا ترمب عدم الانسحاب من الاتفاق.

المصدر:
العربية

خبر عاجل