عون مستقبلًا بري والفرزلي واعضاء هيئة مكتب المجلس: نتمنى أن تكون ولاية المجلس النيابي الجديد منتجة في مجالي التشريع والرقابة

تمنى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أن تكون ولاية مجلس النواب الجديد الذي اكتمل اليوم، منتجةً في مجالي التشريع والرقابة، فتجسد إرادة اللبنانيين في رؤية مؤسساتهم الدستورية تواكب تطلعاتهم وتحقق آمالهم في مسيرة النهوض التي يحتاجها لبنان.

كلام الرئيس عون جاء خلال استقباله، بعد ظهر اليوم الاربعاء، رئيس مجلس النواب نبيه بري ونائب رئيس المجلس النائب إيلي فرزلي واعضاء هيئة مكتب المجلس النواب: مروان حماده، ميشال موسى، سمير الجسر، آغوب بقرادونيان، آلان عون، الذين أتوا إلى قصر بعبدا في زيارة بروتوكولية بعد انتخابهم.

وقد أقيم للرئيس بري التشريفات حيث عرض ثلة من لواء الحرس الجمهوري، ثم توجه إلى مكتب الرئيس عون وسط صفين من رماحة الحرس، واستقبله رئيس الجمهورية عند مدخل المكتب مهنئاً ومتمنيًا له التوفيق. بعد ذلك توالى وصول اعضاء هيئة مكتب المجلس الذين دخلوا وسط صفين من رماحة الحرس الجمهوري وانضموا الى رئيسي الجمهورية والمجلس.

وخلال اللقاء، اطلع الرئيس بري رئيس الجمهورية على نتائج الانتخابات وتداول معه في المراحل المقبلة ولاسيما منها المشاورات النيابية الملزمة التي تقرر ان تتم غدًا الخميس.

وبعد التقاط الصور التذكارية، غادر الرئيس بري وأعضاء هيئة مكتب المجلس مكتب رئيس الجمهورية، فيما تحدث الرئيس بري الى الصحافيين فقال: “نحن والسادة دولة نائب رئيس المجلس النيابي وأعضاء هيئة مكتب المجلس، كما يقتضي البروتوكول، أردنا بكل رغبة وحب أن نأتي ونأخذ المباركة من فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية. هذا من جهة، أما من جهة ثانية، وبعد التداول مع فخامة الرئيس، تقرر الاسراع قدر المستطاع بالاستشارات النيابية في ما يتعلق بتسمية دولة رئيس الحكومة والبدء بها غدًا”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل