زهرا: من يريد إخراج “القوات” فليختار هو المعارضة

 

إعتبر نائب “القوات اللبنانية” السابق انطوان زهرا، أن الشعب اللبناني أثبت في الإنتخابات أنه يرى ويحلل ويحاسب.

واضاف في حديث لـ”تلفزيون لبنان”: “التشكيلة الوزارية هي ملك الرئيس المكلف ورئيس الجمهورية ويجب أن تأتي بناءً على التفاهمات التي أنتجتها الإستشارات”.

ولفت إلى أن على التسوية التي قامت إبان إنتخابات رئاسة الجمهورية ان تستمر بعيدًا عن محاولات تطويق وعزل “القوات”، مضيفاً، “وإذا البعض حريص على إستقامة الحياة السياسية ويريد إخراج “القوات” فليختار هو المعارضة”.

وحول موضوع حصة الرئيس الوزارية، أشار إلى أن الرئيس ميشال عون بذاته إنتقد إعطاء الرئيس حصة في عهد الرئيس ميشال سليمان.

وشدد زهرا على ان منطق “القوات” أساسه ان أحد أبرز اسباب إستقرار هذا العهد تفاهم معراب الذي تصر “القوات” الإستمرار به، مشيراً إلى أنه لا يجوز المخاطرة بروحية إتفاق معراب الذي اعاد الحياة الى المؤسسات في الدولة وصُدف ان روحيته تتضمن بنودًا للتوازن بالتمثيل وإثباتًا للشراكة الحقيقية.

وأردف: “يوم وقعنا إعلان النوايا مع الرئيس ميشال عون إعتبرنا الماضي بات وراءنا، وأردنا من المصالحة إراحة المجتمع ولا عودة الى ما قبل التفاهم”.

وأنتقد زهرا وزير الخارجية جبران باسيل قائلاً: “والله شد عحالو الوزير باسيل وقال عشية الإنتخابات يا سمير”، وأجابه الناس في صناديق الإقتراع”.

واعتبر أن “حزب الله” يسهل تشكيل الحكومة لأسبابه الخاصة، منا ان السيد حسن نصرالله أكثر من مرة مد اليد للتعاون مع القوى التي يختلفون معها سياسيًا في إشارة واضحة لـ”القوات” اللبنانية”.

وشدد زهرا على ان لبنان لا يحكم إلا بالتساوي بين جميع مكوناته، من أصغر طائفة الى أكبرها، والمسيحيون يعرفون جيدًا الأخطار المحدقة بهذا البلد، كما ان ميزة لبنان أن المسيحي فيه ليس من أهل الذمة أنما يتمتع بالحرية.

وختم زهرا: “نحن نفتخر بعلاقاتنا مع دول الخريج وأصدقاء إيران في لبنان يعترفون بأن مصلحة لبنان هي مع الدول الخليجية”.

زهرا: “المهووس” باسيل لا يحتمل أن يكون معه شريك بالسلطة

المصدر:
تلفزيون لبنان, فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل