“القوات” ردًا على “الحملة الباسيلية”: كل ما ورد على الـ”أو.تي.في.” و”الأخبار” عن تحريض “القوات” على الجيش غير صحيح

صدر عن الدائرة الإعلامية في “القوات اللبنانية” البيان الآتي:

في سياق الحملة الباسيلية المعروفة بخلفياتها وأهدافها والرامية إلى شلّ “القوات اللبنانية” وتحجيمها في الحكومة، أتت حملة محطة “أو.تي.في.” وصحيفة “الأخبار” تحت عنوان كاذب ومختلق هو التحريض على الجيش اللبناني.

وفي هذا السياق تؤكد الدائرة الإعلامية في “القوات اللبنانية” ان كل ما ورد في المحطة والصحيفة لا يمت إلى الحقيقة بصلة، وهو افتراء كامل وتضليل متعمّد وتقارير مفبركة ومختلقة وكاذبة تدحضها كل الوقائع، إذ ان “القوات اللبنانية” سعت من خلال جميع سفراء الولايات المتحدة الذين تعاقبوا في لبنان، كما من خلال جميع المرجعيات في واشنطن وعواصم القرار الغربية والعربية على المطالبة بدعم الجيش اللبناني وتعزيزه وتسليحه وتقويته، وذلك انسجامًا مع توجه “القوات اللبنانية” الوطني بضرورة حصر السلاح بيد الجيش اللبناني وحده، وان يكون القرار الاستراتيجي بيد الدولة اللبنانية من أجل قيام الدولة الفعلية والجمهورية القوية.

وتؤكد الدائرة ان كل ما تقوم به وسائل الإعلام التابعة للوزير باسيل او التي تدور في فلكه السياسي يدخل في سياق هدف أوحد وهو محاولة إقصاء “القوات اللبنانية” عن الحكومة الجديدة أو بأحسن الأحوال تحجيمها، ولو اقتضى الأمر اختلاق الروايات وفبركتها ونشر الشائعات والأكاذيب.

وتلفت الدائرة إلى ان “القوات اللبنانية” ستقوم برفع دعاوى افتراء ونشر أخبار كاذبة بحق محطة “أو.تي.في.” وصحيفة “الأخبار” وكل من يساهم في فبركات من هذا النوع.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل