افتتاح مركز “القوات” عين الدلبة – جبيل… زهرا: اكملوا مسيرتكم في النضال

افتتاح مركز "القوات" عين الدلبة - جبيل... زهرا ممثلًا جعجع: اكملوا مسيرتكم في النضال

برعاية رئيس حزب “القوات اللبنانية” الدكتور سمير جعجع ممثلًا بالنائب السابق أنطوان زهرا تم افتتاح مركز لـ “القوات اللبنانية” في بلدة عين الدلبة – جبيل، بحضور النائبين شوقي الدكاش وزياد الحواط، منسق منطقة جبيل في “القوات” شربل أبي عقل، رئيس مكتب جهاز امن الدولة في جبيل الرائد ربيع إلياس، رئيس جهاز الشهداء والأسرى والمصابين في “القوات” المحامي جورج العلم، رئيس رابطة مخاتبر جبيل المختار ميشال جبران، رئيس بلدية مشان سيمون سعيد والمخاتير بشري الجميل، إلياس ضو، كريستيان القصيفي، ريمون حبيب، حنا ضو، جان أبي عكر وأديب صليبا، وعدد من رؤساء وأعضاء المراكز في المنطقة، وحشد من الأهالي والمناصرين.

 

وكانت كلمة رئيس الحزب ألقاها النائب السابق أنطوان زهرا، حيث استشهد بالقول “أنه كلما افتتحت مدرسةً اقفلتَ سجنًا” وأضاف أنه كلما افتتحتَ مركزًا “للقوات اللبنانية” هدمتَ أسوارًا وحواجز وهدمتَ متاريس وافتتحتَ ساحةً للقاء بين كل اللبنانيين. فهنيئًا لنا بهذه الساحة الجديدة للقاء والالتقاء  بأبناء مجتمعنا ومنطقتنا.

وتابع: “إن قلبنا يكبر في هذه المناسبة وفي كل خطوة إلى الأمام نحققها، ونتحمل مسؤولية كل خطوة ثقة نكتسبها من اللبنانيين، فتضاف إلى الأمانة في أعناقنا والتي هي تضحيات شهدائنا ومصابينا. نحن قوم نعرف ونوافق أننا لا نملك وقتًا للراحة، فأمام كل خطوة ننصرف من جديد إلى خطوات أخرى من التضحيات والأمل، ولو كلّف ذلك التضحية بالدم والروح، لأن قضيتنا مقدّسة واسمها لبنان بتراثه وتاريخه وبمستقبله. لذلـك وبعد أن شربنا كأس النصر بالانتخابات بدأنا مرحلة جديدة من العمل، ولأن هذه الانتخابات، ولا سيما في جبل لبنان، هي مسؤولية ولا نستطيع ان نخلّ  بأي التزام فيها، اللبنانيون قدموا لنا ثقتهم على قاعدة “جرّبوا غيرنا عرفوا خيرنا”.

وأضاف: “انا بكل ثقة وضمير مرتاح أقول ان نائبيّ جبيل وكسروان سيكونان على قدر المسؤولية المعطاة لهم”.

كما نوّه بالموقع الجغرافي الرائع للمركز الجديد، والنية والإرادة الطيبة والاندفاع لتأسيس هذا المركز ولا سيما أن العقار المشيّد عليه هو تقدمة من الرفيقة يولا ناضر .

آملًا ان يكون هذا المركز منتدى وملتقى للجميع وأن يكون الخميرة في هذه المنطقة لتكبر ثقة الناس فينا أكثر وأكثر، وقال: “سنكون “قدّا” ليس فقط بالانتخابات بل أيضًا بالعمل اليومي الدؤوب”.

وأضاف: “لدينا أمانة من الناس لبناء دولة وجمهورية قوية. اليوم قد تسمعون الكثير من الأقاويل ومنها تحميل “القوات” عرقلة تشكيل الحكومة، أما نحن فنقول أن “القوات” كانت وستبقى “أم الصبي” ولكننا نحن من سيربّي هذا الصبي وسنرعاه، لذلك من حقها أن تكون مشاركة في الحكومة، وستبقى حريصة على التفاهمات التي أجرتها لانتخاب رئيس للجمهورية وإجراء الانتخابات النيابية، “القوات” ستبقى الأكثر حرصًا على الإلتزام بهذه التفاهمات.  فلا يحلم أحد بتغييب “القوات” اللبنانية”.

وتوجه إلى القواتيين بالقول: “نحن أشدّ فرحًا بـ “القوات اللبنانية” وبرئيس الحزب الدكتور سمير جعجع، قائدها التاريخي، وإنشالله رئيس الجمهورية اللبنانية. ونحن مطمئنون أن لدينا بكل أقضية جبل لبنان من يمثّل “القوات اللبنانية” ويمثّل خط المقاومة التاريخي، نواب شرفاء ومندفعين ومتواضعين، وسيعملون بضمير حيّ لبناء مستقبل لبنان”.

وختم زهرا كلامه بالقول: “إبقوا مطمئنين واكملوا مسيرتكم في النضال، قدرنا أن نعيش حالة نضال دائم، على أمل أن ينعم أولادنا بالإستقرار”.

وكان قد ألقى رئيس المركز المختار فؤاد متى كلمة قال فيها: “إن هذه القصة بدأت بفكرة وقد نُفذَت بإرادة رفاق يحبون لبنان ويلتزمون بحزب “القوات”، ورغم كلّ التحدّيات والصعوبات أصبحت واقعًا بفضل ثبات وإصرار الرفاق. وها نحن اليوم نفتتح مركزًا “للقوات” في بلدة عين الدلبة” .

وأكد أن لكلّ شخص آمن ببكرا أحلى، وبضرورة العمل لنبقى ونستمرّ بمشروعنا ألف تحيّة. ولكلّ شخص دعمنا بكافة المجالات لإنشاء هذا المركز ألف تحية، الأسماء كثر، كل شخص قدّم وقته وتعبه .

وأضاف: “طالما في “القوات” ولبنان خميرة من الأشخاص مثلكم فلا خوف على بناء مستقبل لبنان”.

وتابع: “اليوم نقطف ثمرة تعبنا، فهو كالزرع الذي يحتاج أرض خصبة لينمو، وهذه هي الأرض الصالحة التي كنا بحاجة لها، فقدمتها رفيقتنا التي فضلت أن تضحي بمصلحتها الشخصية لأجل القضية الرفيقة يولا ناضر”.

وختم: “بقوّة الله سنكمل المسيرة لتحيا “القوات اللبنانية” ويحيا لبنان”.

بعد ذلك، تمّ غرس شجرة أرز وإفتتح المركز وكما تم قطع قالب حلوى للمناسبة على وقع أناشيد “القوات اللبنانية”.

 

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل