لماذا اخترت “القوات اللبنانية”…


اخترت “القوات اللبنانية” وأنا في الخمسين من عمري،

لأني جربت الكثير حتى مللت البحث عن ضالتي…

لأني رأيت بأم عيني كيف يسرق أمن العروبة وجيش العروبة السوري بلاط بيوتنا ومكونات مؤسساتنا وحصاد حقولنا وبواكير احلامنا…

لاني رأيت الأحزاب الإسلامية تبايع الخميني مرة والقرضاوي مرة واردوغان مرة…

لأني رأيت مقار الأحزاب القومية تخلو من علم لبنان وصورة رئيس البلاد…

لأني رأيت الأحزاب الدينية تحرق لبنان لتحمي طوائفها من الانتماء إليه…

لأني رأيت كيف يحمل المحازب في الأحزاب اللبنانية عباءة الاقطاع الذي يدافع عن قطعانه.

لأني رأيت اليسار الوطني يسقط مواقع الجيش اللبناني لصالح الفدائي الفلسطيني الذي كان من المفترض ان يسقط الاحتلال الصهيوني في بلاده.
دخلت “القوات” لأني رأيت قبور شهداء المقاومة اللبنانية في لبنان فقط وفوق ترابه ودفاعا عنه…

لأني رأيت قادتها يسقطون وعيونهم على الجمهورية لا على سواها…

لاني رأيت انتماءه للغد وليس للأمس.

وأخيرا أخيرا…
لأني حفرت عميقًا في التاريخ فوجدت أن العرب العرب هم المسيحيون…

ولأني حفرت عميقًا في تكويني وذاتي فوجدت أني لبناني… ولبناني… ولبناني.

وأنا لا أؤمن لا بخلافة ولا بولاية فقيه ولا بأممية…

أنا أؤمن بلبنان أولًا وأخيرًا…

نعم.حيث لا يجرؤ الآخرون.
أحبكم.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل