إيران تواجه الاحتجاجات بحظر التجول.. ومقتل متظاهر

أعلنت وسائل إعلام إيرانية مقتل متظاهر في احتجاجات مدينة كرج، ليلة الجمعة، بينما أعلنت السلطات حظر التجول في بعض المدن تحسبا لتجدد المظاهرات التي تدخل يومها السادس، الأحد، بدعوات لمظاهرات مسائية في مختلف المدن.

وفي حين ذكر ناشطون إيرانيون أن الشاب رضا أوتادي، سقط برصاص عناصر قوات الأمن خلال إطلاقهم النار على المتظاهرين في حي غوهر دشت، قالت وكالة “فارس” التابعة للحرس الثوري، إن المتظاهر قتل بإطلاق رصاص من قبل مجهولين.

كما ذكرت الوكالة أنه خلال الاحتجاجات التي وصفتها بأعمال الشغب، تم اعتقال 20 شخصا أيضا.

وأضافت أن الملاحظ هو أن النساء كن يقمن بقيادة المظاهرات ويطلقن الشعارات المناهضة للنظام.

وقال شهود عيان إن حي غوهر دشت في كرج الذي شهد أكبر مظاهرات تحول إلى منطقة عسكرية نظرا لكثافة انتشار الجنود وقوات مكافحة الشغب.

كما أن بعض أحياء العاصمة طهران مثل مفترق طرق “ولي عصر”، والشوارع المؤدية إلى مسرح طهران، يُلاحظ فيها انتشار رجال الأمن والشرطة أكثر من عدد المواطنين العاديين المتواجدين، بحسب ما أفاد ناشطون عبر مواقع التواصل.

وكانت مدينتا كرج واشتهارد في محافظة ألبورز شهدتا المظاهرات الرئيسية خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال رئيس الدائرة السياسية والأمنية في محافظة ألبورز، خيرالله ترخاني، عن الاحتجاجات: “خلال هذه الفترة، حاولنا حضور التجمعات والاستماع إلى الناس، لكننا رأينا أن هذه المطالب ليست اقتصادية وإنما تحولت إلى احتجاجات ضد النظام”.

ومع تصاعد الجولة الجديدة من الاحتجاجات، أعلنت السلطات منذ السبت، منع التردد وحظر التجوال في الطرق المؤدية إلى حي غوهر دشت في كرج وداخل الحي بعد الساعة 18:00.

المصدر:
العربية. نت

خبر عاجل