سوريا… “داعش” يعدم أول رهينة من مخطوفي السويداء

سوريا... "داعش" يعدم أول رهينة من مخطوفي السويداء

أعدم تنظيم “داعش” أحد الرهائن الذين خطفهم الشهر الماضي في السويداء بجنوب سوريا، وفق ما أعلنت شبكة أنباء محلية والمرصد السوري لحقوق الإنسان، الأحد.

وقال مدير شبكة “السويداء 24” المحلية للأنباء، نور رضوان، إن تنظيم “داعش” قتل شاباً عمره 19 عاماً خطفه مع 35 شخصا آخرين معظمهم من النساء والأطفال خلال هجوم دامٍ شنه في 25 تموز على بلدة في السويداء، فيما أعلن المرصد أنه أول رهينة يتم إعدامه منذ الهجوم.

هذا وخطف تنظيم “داعش” 36 مدنياً على الأقل من محافظة السويداء، في جنوب سوريا، خلال الهجوم الذي شنه الشهر الماضي وأوقع أكثر من 250 قتيلاً.

وقال مدير المرصد، رامي عبد الرحمن: “إن التنظيم خطف 36 سيدة وطفلا أثناء هجومه، تمكنت أربع سيدات منهم من الفرار في وقت لاحق، فيما عثر على جثتي اثنتين أخريين، إحداهما مصابة بطلق ناري في رأسها والأخرى مسنة”، مرجحاً أن تكون توفيت جراء التعب خلال سيرها.

وجميع المخطوفين من قرية الشبكي في ريف السويداء الشرقي، وهم 20 سيدة تتراوح أعمارهن بين 18 و60 عاماً، إضافة إلى حوالي 16 طفلاً وطفلة.

ونفذ “داعش” في 25 تموز، هجوماً واسعاً تخللته عمليات انتحارية في محافظة السويداء.

ويعد هذا الاعتداء الأكبر على المحافظة.

المصدر:
العربية

خبر عاجل