ابراهيم: “الأمن العام” سيبقى وفيا لقسمه في حماية الدستور

 

رأى المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم إننا مدعوون الى وعي حجم ونوع ما يحصل على مستوى الإقليم والعالم من حروب ومشاريع حروب، ناهيكم عن تسويات ومعادلات سياسية جديدة ما كان يمكن تخيلها حتى في أسوأ السيناريوهات.

وأضاف خلال إختتام مهرجان الضاحية الثقافي: “هذا الواقع لا يواجه إلا بالوحدة الوطنية الحقة والصادقة، وبالدفاع عبر سلاح المعرفة والعقلانية بمواجهة التخلف ونزعات التقوقع”.

وتابع: “ثقوا بأن الأمن العام سيبقى وفيا لقسمه في حماية الدستور، كما عهده وخبره اللبنانيون جميعا في مختلف المحطات، خصوصا لجهة قيامه بواجباته الأمنية والإدارية على أكمل وجه، ووفقا للمصلحة اللبنانية اولا واخيرا ولا لشيء غيرها ايا كان اسمها، وفي ظل التمسك وباحترام شديد، بالاتفاقيات والقوانين والأعراف الدولية في ملفي اللجوء الفلسطيني والنزوح السوري”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل