أيلول الشهداء “كرمالكن”… سنقاتل كل ما دق ناقوس الخطر!

اعتبر الشاعر نزار فرنسيس أن أيلول الشهداء يجسّد محطة وفاء للناس الغالية على رفاقها.

كلام فرنسيس جاء في مقابلة عبر “لبنان الحر” بمناسبة إطلاق أغنية شهداء المقاومة اللبنانية، كاشفًا أن “كرمالكن” هو العنوان الذي تم الانطلاق منه وهي فكرة إيلي يحشوشي وقال: “قد أردنا القول “كرمالكن نحن استشهدنا”.

وتابع: “تقسم الأغنية الى اربعة أقسام ما يجسّد 4 مراحل من التاريخ، فهذه المقاومة عمرها أكثر من 1400 سنة، من اجلنا”.

وأكد أن هذه الأغنية نوع من التقدير المعتلي عن الأرضيات.

وأضاف: “بداية الأغنية أو القسم الأول منها يجسّد تاريخ المقاومة، وهو بدأ بحقبة مجد لبنان للبقاء في هذه الأرض رغم كل الصعوبات”.

بدوره، شدد التينور إيليا فرنسيس أن على الناس أن تعلم أن هذه الأغنية وهذا العمل كله هو “كرمال” الذين استشهدوا وكرمال القضية التي تستمرّ.

بدوره، وجّه إيلي يحشوشي رسالة الى الرفيق مكاريوس سلامة قال فيها: “إنك أنت لبنان الحر في السماء”.

وأكد أن “كرمالكن” هو الشعار الذي أطلقناه، فنحن نقول للشهداء من أجلنا ومن أجلهم.

ووشدد على أن الشهداء هم في كل الأوقات وكل زمان ومكان، ولكن التكريم الرسمي سيكون في 9 أيلول الساعة 5:00 من بعد الظهر وقال: “لينتظر الجميع الأغنية.”

وأوضح أن مجد لبنان هو لبنان ومجد لبنان هو مار يوحنا مارون، ولولا هذا المجد لما كنا هنا.

وختم: “14 نيسان 1975 تاريخ مشؤوم ولكن كل مرة سنقول أن هذا البلد لنا وسنقاتل عندما يدق ناقوس الخطر”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل