أسود للحجار: سأطلب من رئيسي ان يهديكم كتبا… والآخير: سلّم على رئيسك!

رد عضو كتلة “المستقبل” النائب محمد الحجار، في تغريدة له اليوم، على تغريدة النائب زياد أسود فقال: “الزميل العزيز زياد اسود .. تغريدتك للرئيس المكلف جريصاتية بامتياز .. لكن أدبيات العمل السياسي تقضي بتسهيل التأليف لا عرقلته. إسأل رئيسك”.

وكان عضو تكتل “لبنان القوي” النائب زياد اسود قد غرد عبر حسابه على “تويتر” متوجهًا إلى الرئيس المكلف سعد الحريري بالقول: “عزيزي رئيس الحكومة المكلف صحيح ان الدستور لا يحدد مهلة و الاصح انها ليست غير محددة لانها و ببساطة ترتبط بسير اعمال الدولة و انتظامها على قاعدة عدم استمرار تصريف الاعمال المحصور بضوابط.. مهلة الالتزام و ادبيات العمل الحكومي و السهر على سير المرافق العامة اقصر من اي مهلة مكتوبة”.

وعاد أسود وردّ على الحجار قائلًا:”عزيزي محمد تغريدتي وطنية صرفة دستورية عادية .الجريصاتية ان لا يفهمها من يتولى سدة المسؤولية. سأطلب من رئيسي ان يهديكم كتبا وليس سماعات”.

فما كان من الحجار إلا الرّد مجددًا قائلا: “عزيزي زياد، نحن نقرأ فقط في كتاب الدستور. لا نتقن القراءة في الكتب غير المفهومة. سلم على رئيسك”.

وعاد وعلق الحجار، على مشهد هزلي نشره النائب زياد أسود عن التكليف، بالقول: “لم يعد نقاشاً في السياسة .. غرد ما شئت”.

المصدر:
twitter، فريق موقع القوات اللبنانية, الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل