سركيس في ذكرى شهداء “المقاومة اللبنانية”: مستمرون في إتفاق معراب وفي بناء مؤسسات الدولة ومحاربة الفساد

توجه عضو الهيئة التنفيذية في حزب “القوات اللبنانية” الوزير السابق جو سركيس، لمناسبة ذكرى الشهداء التي تحتفل بها “القوات” في التاسع من أيلول الحالي، بكلمة “بين الموقف الوجداني تجاه الشهداء والرسائل السياسية اتساقا مع الظرف القائم”، مستخدمًا شعار الذكرى لهذا العام “كرمالكن”. وجاء فيها: “كرمالكن، لم نتخلَّ يوما عن القضية ولا أطفأنا الشعلة ولا ساومنا بل قاومنا، على الرغم من مخالب الظلم وعظائم القهر وسياط الإضطهاد.

كرمالكن، لم نستسلم لمشروع الهيمنة وتسليم الوطن وإن كان الخيار إما الإعتقال كما فعل الحكيم والرفاق، وإما الإلتحاق بكم كما فعل رمزي عيراني وبيار بولس وآخرون.

كرمالكن، كانت مصالحة الجبل بالتقاء الجبال وبرعاية البطريرك الدائم مار نصرالله بطرس صفير، وهي تبقى صمام أمان للجبل وللبنان، نهتدي بها عند كل مناسبة واستحقاق.

كرمالكن، سوف نستمر بـ”اتفاق معراب” مهما تعرض للسهام من جهة أو للتشكيك من جهة أخرى، لأن مصلحة المسيحيين ولبنان هي وصيتكم وهي مسار عملنا ومسير خطانا نحو ما تبتغون.

كرمالكن، سوف نستمر في بناء مؤسسات الدولة ومحاربة الفساد ومكافحة الهدر والبطالة والهجرة، ليبقى لنا الوطن الذي به حلمتم ومن أجل تحقيقه استشهدتم. وسنواصل دعم الجيش والقوى الأمنية ليكون سلاحها وحيدا سيدا ولتتمكن من القيام بدورها كما يجب فلا نضطر لبذل الشهداء عند كل منعطف من الزمن والأحداث.

كرمالكن، كانت الجلجلة، وكرمالكن ستكون القيامة، وعلى إسمكم ترفع الرايات، ولمجدكم تشحذ الهمم، ومن أجل القضية التي استشهدتم في سبيلها سنبقى ونستمر، حتى تحقيق كامل الأهداف التي من أجلها ارتفعتم إلى مراتب الأبطال ومصاف القديسين”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل