“الإشتراكي” يرفض الفوقية ومحاولة فرض معايير همايونية للتمثيل

رفضت مصادر “الحزب التقدمي الإشتراكي”، ما سمّته “الضغط غير المفهوم الذي يمارس من قبل البعض لرسم الحكومة بطريقة فوقية، ومحاولة فرض معايير همايونية للتمثيل في عملية تشكيل الحكومة .

ولفتت المصادر الإشتراكية عبر صحيفة “الجمهورية“، إلى أن الأمر يبدو وكأنّ الحكومة ملك حصري لهذا البعض، يعطي من يشاء ويحجب الحق على من يشاء”.

كذلك، نفت مصادر “الإشتراكي” لصحيفة “اللواء” ان تكون العقدة في تشكيل الحكومة عند الحزب، وتؤكد انها لا زالت عند الاخرين.

وتلاحظ المصادر ان بيان رئاسة الجمهورية الذي صدر حول نتائج اجتماع الرئيس عون مع الرئيس المكلف سعد الحريري ، يؤكد ان هناك رفضاً واضحاً من قبل رئيس الجمهورية للصيغة المقدمة من قبل الرئيس الحريري .

وتشير المصادر الى انها لم تطلع على ما قدمه الرئيس الحريري ، وتؤكد التمسك بمواقفها من حيث المطالبة بتوزير ثلاثة وزراء دروز يمثلون الحزب “الإشتراكي”، وتشير الى ان الليونة شيء والتنازل شيء اخر.

وتعتبر المصادر ان الحزب قدم ما يمكن تقديمه من ليونة مطلقة، ولكنه لا يمكنه التنازل عن حقه الطبيعي الذي منحته إياه صناديق الإقتراع.

المصدر:
اللواء, صحيفة الجمهورية

خبر عاجل