مصادر “القوات”: الأمور وصلت إلى حائط مسدود

لفتت مصادر “القوات اللبنانية” إلى إن الأمور وصلت إلى حائط مسدود، ولا يجوز إخفاء الحقيقة على الناس، فلا حكومة في الأفق والفراغ سيد الموقف حتى إشعار آخر، لأن هناك من يراهن على شيء لا ندركه ولا نعرفه، ولكن جل ما نعرفه انه يريد تشكيل حكومة غالب ومغلوب، حكومة تحجم “القوات” أو تقصيها، حكومة تحجم “الإشتراكي” أو تقصيه، وهذه المحاولات لن يكتب لها النجاح، ومواصلة السعي في هذا الاتجاه سيبقي الحكومة عالقة في عنق زجاجة التحجيم والإقصاء.

وحذرت المصادر في حديث لـ”النهار” من مواصلة النهج نفسه الذي قد ينقل البلاد من أزمة حكومية إلى أزمة كيانية، ومؤشرات الانزلاق إلى أزمة كهذه بدأت تطل برأسها في أكثر من مكان، من الصدام مع الطائفة الشيعية تحت عنوان تكسير الرؤوس، إلى الصدام مع الطائفة السنية تحت عنوان إعادة النظر في الصلاحيات وتكريس أعراف جديدة، إلى الصدام مع الموحدين الدروز تحت عنوان الميثاقية الذي لم يكن مطروحاً في أي يوم من الأيام، إلى الصدام مع جزء واسع من المسيحيين من أجل تكريس أحادية أسقطتها الانتخابات.

 

مصادر “القوات”: البعض قرأ تنازلاتنا خطأ واعتبرها ضعفا

أوساط “القوات”: باسيل يريد ان يحقق انتصارات وهمية

هل تُعيد “القوات” مراجعة حساباتها؟

مصادر “القوات”: ندعو عون للمبادرة

 

المصدر:
النهار

خبر عاجل