رابطة المتقاعدين في التعليم الاساسي في البقاع: لا تراجع عن حق المتقاعدين بتطبيق المادة 18 مهما كلّف الأمر

بدعوة من رابطة المتقاعدين في التعليم الاساسي وبالتنسيق مع رابطة الأساتذة المتقاعدين في التعليم الثانوي عقدت جمعية عمومية حاشدة في الحديقة العامة في قب الياس نهار السبت الواقع فيه 8/9/2018 الساعة العاشرة صباحًا بحضور رئيس الرابطة غطاس المدور وأمين السر يوسف القادري وعضو الهيئة الادارية موريس شعبان وشارك فيها من رابطة الأساتذة المتقاعدين في التعليم الثانوي كل من ابراهيم أيوب وبركات طالب.

تمحور موضوع اللقاء حول إطاحة معالي وزير المالية دون أي وجه حق بالمادة 18 من قانون سلسلة الرتب 46/2017 التي تعطي المتقاعدين 85% من معاشهم التقاعدي مجزأة على ثلاث دفعات. وقد أجمع الحاضرون على ما يلي:

1.    التمسك بحق المتقاعدين في تطبيق مفاعيل المادة 18 كما وردت في قانون سلسلة الرتب 46/2017

2.    رفض بيان وزير المالية غير القانوني الذي عطّل المادة المذكورة حيث أن القانون لا يُعدّل ولا يلغى الا بقانون. فما بالكم ببيان لا قيمة قانونية له!

3.    الإصرار على قبض الدفعة الثانية كما وردت في المادة 18 كاملة غير منقوصة.

4.    التوكيد على حقوقنا المكتسبة بالقوانين واستنكارنا الشديد لمدّ البعض أيديهم الى جيوبنا لسلب حقوقنا ، ومجابهة ذلك يشتى الوسائل الديمقراطية: الإيجابية والسلبية؛ وكذلك بالوسائل القانونية المتاحة.

5.     دعوة كل المتقاعدين في التعليم الرسمي الى المشاركة الكثيفة في اعتصام نهار الاثنين الواقع فيه 10/9/2018 الساعة الحادية عشرة في ساحة رياض الصلح

6.    دعوة جميع الأساتذة والمعلمين العاملين في القطاع الرسمي الى التكاتف مع المتقاعدين في تحركهم والاعتصام معهم يوم الاثنين.

7.    الثناء على روابط العسكريين والمدنيين المتقاعدين والإدارة العامة لوقوفهم معنا في هذه المعركة المصيرية.

هذا، وأكّد المشاركون على أن لا رجوع عن هذه المطالب مهما كلّف الأمر لأنه في لبنان الحق يؤخذ ولا يُعطى.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل