ريتشارد: ملتزمون دعم أهالي عرسال لإعادة الحياة إليها

أكّدت السفيرة الأميركية في لبنان إليزابيث ريتشارد أنّ “حكومة بلادها ملتزمة دعم جهود أهالي عرسال لإعادة الحياة الى البلدة وتطويرها”، معلنة عن دعم إضافي ستقدمه “الوكالة الأميركية للتنمية الدولية” لعرسال من أجل تنفيذ حوالي سبعة مشاريع إنمائية محلية جديدة”.

كلام ريتشارد جاء خلال حفل إنجاز مشروع “تحسين الكهرباء في بلدية عرسال” الذي يأتي ضمن إطار برنامج “بلدي” المموّل من “الوكالة الأميركية للتنمية الدولية” – USAID، والمنفّذ من قبل “مؤسّسة رينه معوّض”، بحضور كل من مديرة بعثة “الوكالة الأميركية للتنمية الدولية” آن باترسون، رئيس بلدية عرسال باسل الحجيري، أعضاء المجلس البلدي في عرسال ومخاتير، وممثلين عن المجتمع العرسالي.

يذكر ان سكان عرسال عانوا لأكثر من ست سنوات من تغطية ضعيفة ونقص حاد في الشبكة الكهربائية. اليوم، تخدم هذه المحطات الكهربائية الجديدة 16,000 لبناني وأكثر من 10,000 لاجئ سوري، 2,300 منزل و480 محل تجاري و4 مدارس.

وقدّمت الوكالة دعمًا بقيمة 100,000 دولار أميركي، أُنشئ من خلاله خمس محطات جديدة قدرة كل منها KVA 250، لتحويل ونقل الكهرباء لــِ 40 شارع في عرسال. وتمّ تنفيذ هذا المشروع بالتعاون الوثيق مع بلدية عرسال التي ساهمت بمبلغ 20،000 دولار أميركي لتنفيذ أعمال الحفر والخرسانة وغيرها، بالإضافة الى إقامة جلسات لتوعية المجتمع المحلي على مبادئ توفير الطاقة.

وتقوم “الوكالة الأميركية للتنمية الدولية” منذ عام 2012، بتنفيذ 87 مشروعا إنمائيا مع أكثر من 140 بلدية في 22 قضاء. وتشمل هذه المشاريع توليد الكهرباء عبر الطاقة الشمسية، الريّ، تحسين المدارس العامة والعيادات الصحية، تعزيز الدخل والتضامن الاجتماعي من خلال مراكز إجتماعية وإقتصادية.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل