العالم بأكمله سيدفع ثمن معركة إدلب… إردوغان: أوقفوا الأسد

حذّر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الثلثاء، من إن الهجوم الذي ستنفذه الحكومة السورية على إدلب سيُسبب مخاطر إنسانية وأمنية لتركيا وأوروبا وغيرهما.

وفي الأسبوع الماضي استأنفت طائرات حربية روسية وسورية قصف إدلب، آخر معقل للمعارضة في سوريا، بعد أسابيع من الهدوء فيما يبدو أنه تمهيد لهجوم عسكري شامل.

وفشل إردوغان، الأسبوع الماضي، في الحصول على تعهد لوقف إطلاق النار في إدلب من روسيا وإيران، حليفتَي الرئيس السوري بشار الأسد، خلال قمة ثلاثية في طهران.

“العالم سيدفع الثمن”

وفي مقال نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، تحت عنوان “على العالم أن يوقف الأسد”، تناول إردوغان خلاله آخر التطورات المتعلقة بمحافظة إدلب، وموقف تركيا منها.

ودعا إردوغان المجتمع الدولي أيضًا للتحرك بشأن إدلب، آخر معقل للمعارضة في سوريا، وحذر من أن “العالم بأكمله سيدفع الثمن” إذا حدث غير ذلك.

وقال: “على المجتمع الدولي أن يعي مسؤوليته حيال هجوم إدلب، لأن تكلفة المواقف السلبية ستكون باهظة، ولا يمكننا ترك الشعب السوري لرحمة الأسد”.

وأضاف: “أي هجوم للنظام سيخلق مخاطر إنسانية وأمنية كبيرة لتركيا وباقي أوروبا وغيرهما”.

ولفت كذلك إلى أن إدلب هي المخرج الأخير، وإذ فشلت أوروبا والولايات المتحدة في التحرك، فإن العالم أجمع سيدفع الثمن، وليس الأبرياء السوريين فحسب.

الرئيس التركي ذكر كذلك أن بلاده فعلت كل ما بوسعها من أجل وقف هذه المجزرة، وحتى نتأكد من نجاحنا على بقية العالم أن ينحِّي مصالحه الشخصية جانبًا، ويوجِّهها لحل سياسي.

رسالة للولايات المتحدة، وروسيا، وإيران

في السياق ذاته، ناشد الرئيس التركي، الولايات المتحدة، وروسيا، وإيران تحمّل مسؤولياتها بخصوص الأوضاع بإدلب.

ولفت إلى أن الولايات المتحدة تركز فقط على التنديد بالهجمات الكيميائية التي تشهدها سوريا، لكن عليها أن ترفض أيضًا عمليات القتل التي تتم بالأسلحة التقليدية المسؤولة عن موت الكثيرين.

واستطرد قائلًا: “لكنّ المسؤولية عن وقف هذه المجزرة لا تقع فقط على عاتق الغرب، بل معنيّ بها أيضًا شركاؤنا في عملية أستانا، روسيا وإيران المسؤولتان بنفس القدر عن وقف هذه الكارثة الإنسانية”.

إردوغان شدَّد كذلك على ضرورة “عدم التضحية بالأبرياء من البشر باسم مكافحة الإرهاب”، مشيرًا إلى أن “الأسد يسعى لشرعنة هجماته تحت مسمى مكافحة الإرهاب”.

وأكّد إردوغان على ضرورة أن تكون هناك عملية دولية لمكافحة الإرهاب من أجل التخلص من التنظيمات الإرهابية والمتطرفة في إدلب.

المصدر:
عربي بوست

خبر عاجل