ابراهيم تفقد “الريجي”: سنتعاون في مكافحة التهريب لزيادة مداخيل الدولة

أكد المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، خلال زيارته لإدارة حصر التبغ والتنباك “الريجي” في الحدث، أن تعاونا سيحصل بين الأمن و”الريجي” على مستوى مكافحة التهريب، مشددًا على أن هذا التعاون يساهم في زيادة مداخيل الدولة.

واستهل اللواء ابراهيم زيارته باجتماع مع رئيس “الريجي” ومديرها العام المهندس ناصيف سقلاوي في مكتبه، ثم كانت له جولة شملت عدد من ألاقسام، اطلع في خلالها على التقدم الذي حققته “الريجي” وعلى أهم نشاطاتها.

ثم التقى اللواء ابراهيم، الملاك العالي للادارة في قاعة التدريب، في حضور سقلاوي وأعضاء لجنة الإدارة المهندسين جورج حبيقة ومازن عبود والدكتور عصام سلمان ومفوضة الحكومة ميرنا باز والمراقبة المالية كارول يوسف ورئيسة معهد “باسل فليحان” لمياء المبيض بساط وأعضاء النقابة والتعاضد والجمعية الرياضية.

لفت اللواء ابراهيم، الى انه يحب “زيارة المؤسسات الناجحة”، مبديا سعادته برؤية مؤسسة عامة بهذا المستوى، مشيدا بدور سقلاوي في نجاح الريجي.

واعتبر أن أول أسباب النجاح هو نجاحه في اختيار فريق عمله.

وهنأ ابراهيم سقلاوي وإدارة الريجي، وقال: “لقد فاجأني ما رأيته اليوم على المستوى التقني والتنظيمي والإداري وعلى مستوى المكننة وحتى النظافة”.

ووصف ابراهيم زيارته بأنها “زيارة تكامل بين الأمن العام والريجي”، وقال: “ما رأيته اليوم يشجع ويفتح آفاقا كبيرة جدا للتعامل بيننا وبينكم، حتى على مستوى مكافحة التهريب. فنحن لنا علاقة بالأمن الاقتصادي والاجتماعي والسياسي والأمني، فدعونا نخصص جزءا من جهدنا لنساعدكم في مكافحة التهريب لزيادة مداخيل الدولة، لأنكم تعرفون وضع الدولة والوضع الاقتصادي بشكل عام”.

وأكد أمد يد التعاون وأعتقد أن هذا التعاون بين فريقي العمل في الأمن العام وفي الريجي، يتيح تحقيق الكثير للدولة والناس، لأن أساس الدولة هو الناس ولا دولة من دون الناس، آملًا في اللقاء على الأرض لمكافحة التهريب.

وقبيل مغادرته، وقع اللواء ابراهيم على السجل الذهبي لـ”الريجي”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل