كيروز: كيف يتملص حزب الله من إعلان بعبدا؟

رد النائب السابق إيلي كيروز على كلام الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله عن النأي بالنفس اليوم الخميس في ذكرى عشوراء، وذكّر بأن حزب الله وافق على القرار الذي اتخذته الحكومة بالنأي بالنفس، كونه أحد مكوناتها، سائلًا :”كيف يتملص من هذا الموجب على غرار تملصه من إعلان بعبدا الذي وافق عليه أيضًا؟”.

وعدد كيروز، في بيان، بعض القضايا التي تطرق إليها نصرالله والتي إعتبرها الأخير الأساسية أو المحورية، وقال: ” لقد اعتبر الأمين العام لحزب الله أن النأي بالنفس هو مجرد اختراع، داعيًا بالعكس الى التدخل في المنطقة. فلا بد في هذا المجال من التذكير بأن حزب الله وافق على القرار الذي اتخذته الحكومة بالنأي بالنفس، كونه أحد مكوناتها، فكيف يتملص من هذا الموجب على غرار تملصه من إعلان بعبدا الذي وافق عليه أيضاً؟ ونسأل بأي حق يتحدث رئيس حزب وكأنه رئيس دولة يقرر وينطق باسمها؟”.
وأضاف أن “الأمين العام لحزب الله يتحدث عن أغلب الأحزاب بحجة تورطها أيضاً في سوريا، علماً أن حزب الله هو الوحيد الذي شارك ويشارك في الحرب من بابها الواسع ومن دون أي وازع ورادع وخلافاً لسيادة الدولة اللبنانية؟”.

وأثار استغرابه إصرار نصرالله على واقع ثنائية الدولة والمقاومة و”كأن هناك دولتان في لبنان بحيث يتحرك حزب الله وكما يفعل بمعزل عن الدولة اللبنانية وقرارها السيادي”.

أما عن إعلان نصرالله بقاء الحزب عسكريًا في سوريا بحسب الحاجة وموافقة القيادة السورية، أكد كيروز أن حزب الله ما زال يصر على “الخطأ الجسيم الذي ارتكبه وما زال تلبية لرهانات الجمهورية الإسلامية الإيرانية والتي اعتبرت مرارًا أن لبنان بات جزءًا من محور الممانعة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل