نصار: “القوات” حريصة على العهد أكثر ممن يدعون حرصهم عليه

يستغرب حزب “القوات اللبنانية” إصرار بعض النواب والقيادات العونية على اتهامه بالوقوف وأحزاب أخرى وراء الحملات ضد الرئيس ميشال عون .

وشدد النائب أنيس نصار على أن “العكس هو الصحيح، باعتبار أننا كـ”قوات لبنانية” نرى مصلحة بنجاح العهد لا بإفشاله، خصوصاً أننا كنا السبب الرئيسي لوصول العماد عون إلى الرئاسة”.

وقال لصحيفة “الشرق الأوسط”، إن “هناك من رمى الكرة وعبّد طريق بعبدا أمام العهد، بخلاف آخرين لحقوا هذه الكرة”. وأضاف، أن “ما نفعله هو التصويب على أداء بعض الوزراء الذي اتسم بالفشل الذريع كوزير الطاقة مثلا، وهذا واجبنا كنواب. فهل التصويب على أخطاء وزير ما بهدف تحسين الأداء هو تصويب على العهد ومحاولة لإضعافه؟”.

ولفت نصار إلى أن “معظم القوى والأحزاب السياسة عارضت وتعارض سياسة وزير الطاقة القائمة على البواخر، ومنها “حزب الله” والحزب التقدمي الإشتراكي وحركة “أمل” وتيار “المردة” وحزب “الكتائب”، فلماذا الإصرار على تصوير “القوات اللبنانية” كأنها تفردت بمواجهة هذه الخطة؟”.

وأشار إلى أن “القوات حريصة على العهد أكثر ممن يدعون حرصهم عليه”، لافتا إلى أن “من يساهم في تأخير تشكيل الحكومة هو أبرز من يساهم في إضعاف العهد ، وبالتالي إضعاف الدولة ودورها”.

المصدر:
الشرق الأوسط

خبر عاجل