بين المصعد والسلم الكهربائي.. دفع حياته ثمنا

بعدما حاول أن يستخدم السلم الكهربائي في إحدى محطات المترو بواشنطن، لقي أميركي قعيد مصرعه بشكل مروع في العاصمة الأميركية، مؤخرا.

وبحسب ما نقلت صحيفة “مترو” البريطانية، فإن الرجل  الذي لم يجر ذكر اسمه كان يستخدم كرسيا متحركا وأراد أن ينزل عبر المصعد العادي، لكنه انتظر لما يقارب خمس عشرة ثانية، دون نتيجة.

وحين وجد الراحل أن المصعد قد تأخر “كثيرا” اتخذ قرارا “متهورا” فاتجه صوب السلم الكهربائي وجرب النزول بالكرسي لكن ما أن بلغ العتبات المتحركة حتى انقلب الكرسي، ليسقط فوقه من ارتفاع 30 مترا.

وأصيب الشخص المقعد بجروح خطيرة من جراء ذلك، وتم نقله إلى المستشفى لأجل تلقي العلاج، لكن الرجل سرعان ما فارق الحياة.

وأثارت الحادثة تعاطفا واسعا مع الضحية وقال بعض مرتادي المحطة إن تأخر المصعد يصيب الناس بالتذمر فيحسون أنه لن يأتي على الإطلاق.

ووصف آخرون ما حصل بالمأساة الإنسانية، ودعوا مسؤولي المحطات إلى أخذ ذوي الاحتياجات الخاصة بعين الاعتبار، بالنظر إلى كونهم غير قادرين على الصعود أو النزول باستخدام السلم الكهربائي.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل