وزارة الأشغال: تجمع الأمطار سببه انجراف ردميات لحفريات

نظّفت فرق الصيانة التابعة لوزارة الاشغال العامة والنقل كافة قنوات تصريف مياه الأمطار لا سيما الأوتوستراد الساحلي الشمالي وهي على أهبة الإستعداد والجهوزية لمواكبة التطورات على الأرض ومعالجة كافة نقاط تجمع الأمطار وبأقصى سرعة ممكنة.

وأعلنت الوزارة في بيان ان تجمع الأمطار وبشكل كثيف في منطقة انطلياس – جل الديب يعود بشكل أساس الى إنجراف الردميات الناتجة عن الحفريات القائمة على شبكة الطرق في المنطقة من قبل بعض الإدارات والمؤسسات العامة وكذلك بعض أعمال ورش البناء حيث أن هذه الحفريات والورش لم تلتزم بالأصول والأنظمة المحددة لناحية تأمين عوامل السلامة العامة وحفظ الورش وردميات الحفر، وبالتالي منع إنجرافها الى قنوات تصريف مياه الأمطار، وهنا يعود للبلديات المختصة والإدارات والأجهزة الأمنية المعنية مراقبة ومتابعة مدى إلتزام هذه الورش والحفريات القائمة بالأصول المرعية الإجراء، رغم ذلك فإن وزارة الأشغال العامة والنقل قامت وبشكل سريع بمعالجة نقاط التجمع المذكورة.

وباشرت فرق الوزارة بأعمال التنظيف للأقنية والمجاري الصحية بدء من منطقة خلدة بإتجاه الأولي والسبب الأساسي لتجمع المياه في منطقة الجيه يعود لإنسداد المجرى بسبب حصول إنهيارات ترابية تم إستقدام الآليات والتجهيزات اللازمة لمعالجتها. وشددت على إلتزامها بكامل واجباتها وفقا للصلاحيات والمسؤوليات المترتبة عليها، تدعو كافة الإدارات والمؤسسات والبلديات الى ضرورة القيام بالواجبات والمسؤوليات الملقاة على عاتقها حرصا على تأمين كافة عوامل السلامة العامة وصولا لتحقيق الأهداف المرجوة.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل